Related Posts with Thumbnails

Friday, February 23, 2018

Sultana Yusuf

Sultana Yusuf
Yal Minhadir Wiyak Khudhni
Gramophone 78rpm
c. 1930




سلطانة يوسف - يالمنحدر وياك خذني, بذمتك بالمجر ذبني
مع عازف القانون يوسف مير زعرور الصغير تسجيل اسطوانة كرامافون حوالي 1930


سبيكة من ذهب الفن كلما وضعها الصقال على المحك زاد جوهرها توهجا ولمعانا.. سلطانة قينة استكملت فيها كل مواهب القيان حلاوة ورقة هاذا ما كانت تفاخر به سلطانة. ولو انصف الناس لقالوا انها سلطانة الطرب. كانت سلطانة تحسن الغناء منذ صغرها ولما نشأت لا تستطيع ان تجاهر بين اهلها وذويها, وكانت تجد متنفسا في غنائها عندما تغني سرا, وما زال هذا الحال يساورها فلم تستطع صبرا على التكتم فظهرت به على ملأ من الناس.

كانت سلطانة سمراء اللون ولونها لم يحل بينها وبين الاعجاب بها وكانت تكتنفها حياة غرامية غامضة تدفعها الى التغني بشوق وهيام. في سلطانة شيء واحد يلفت الانظار اليها ويوقظ الرغبات فيها هو صوتها الذي دفعها الى ان تحترف الغناء في حياة جديرة بالاطمئنان ولكن لم تظفر بشهرة واسعة وتهافت القلوب عليها كغيرها من القيان. والسبب في ذلك هو عدم رغبتها في التبذل والخلاعة والغريب انها لم تكن لها اغاني خاصة بها الاما قل وندر. وقد عشقت اغاني سليمة مراد واخذت تغنيها وتحكمها. ويكفيها فخرا انها مقلدة محسنة, وحسبها انها مستودع الاغاني الطيبة فضلا عن غنائها لبعض المقامات العراقية الخفيفة.

وظلت سلطانة بحنجرتها القوية تنقل ما تسمع وتجيد وما تختاره من الاغاني بامانة واخلاص جعلها ان تكون موضع الاعجاب والتقدير هكذا كانت سلطانة تلتقظ خيرة الاغاني كالغواص الذي يلتقط اللؤلؤ اينما وجد. وبدأت بالغناء تذيعه عام 1927 بملهى سمي اخيرا (نزهة البدور) بالقرب من سوق الهرج وانتهت بذهابها الى الموصل حيث استمرت تعمل بالملاهي هناك الى عام 1957. (عبد الكريم العلاف)

Tuesday, February 20, 2018

عبد الملك عبد الله الطائي - مقام نهاوند

Abdul Malik al-Tai
Maqam Nahawand and Bazringosh



عبد الملك الطائي وفرقة الجالغي البغدادي في برنامج سهرة مع المقام العراقي - مقام النهاوند وبستة بغدادية قديمة ~ يالزراع البزرنكوش ازرع لنا حنة

يا نايم الليل ليلي شگد طويل ووحش
سيوف حبك چثيرة وسيف هجرك وحش
وردات خدك سبني وأرد أشمن وأحش
لا تگرب الغير منك هالورد بس الي
اني السگيته وجرحني بمهجتي بالسلي
خلهم يگولون مغرم وانصبت بسلي
گلبك گلب ذيب عايش بين بيد ووحش


***
(بستة)
يالزارع البزرنگوش * ازرع لنا حنة
جمالنا غربن * للشام وما جنا
محملات بذهب * فوگ الذهب حنة
دگ الحديد على الحديد * واسمع له رنة
يا محبوبي جرحتني داويني
جرحك يا گلب خزن ولا تسچينة

Saturday, February 10, 2018

مقام الحجاز كار وهاجن جنوني - يوسف عمر

Maqam Hijaz Kar and Hajen Jinuni
Yusuf Omar




ادفن غرامي بلب حشاشتي وادم
وابچي دما والدموع دموع بل ودم
ان چان لني اظل بحسرتي وادم
اهرب عن ديار گومي هايمـٍ يونس
وشلي بدار الخلية الما بها يونس
احزان يعگوب عندي ووحشة يونس
وآلام ايوب تتبع حسرة آدم


الفرقة الموسيقية: خضر الياس (ناي), علاء السماوي (قانون), علي الامام (عود), عبد الله علي (سنطور), شعوبي ابراهيم (جوزة), جوزيف حنا, طارق القيسي, داود هوبي (كمان), عبد الرزاق مجيد (طبلة), ضياء محمود (رق), علاء القيسي, عدنان نوري, خليل القيسي (كورال)

Tuesday, February 6, 2018

Al-Chalghi al-Baghdadi - Maqam Rast Instrumental

Al-Chalghi al-Baghdadi
Maqam Rast
Bonn, Germany
1977



فرقة الجالغي البغدادي و مقام الرست عزف منفرد من حفل في مدينة بون, المانيا 1977 (السنطور: سعد عبد اللطيف العبيدي, الجوزة: حسن علي النقيب, الطبلة: سامي عبد الاحد, الرق: جبار سلمان احد)

Santur: Saad Abdul Latif al-Ubaidi
Joza: Hasan Ali al-Naqib
Tabla: Sami Abdul Ahad Jarjis
Riqq: Jabar Salman Ahmed

Monday, February 5, 2018

احتفالية ايام زمان للمقام العراقي - بيت المقام العراقي



تقيم دائرة الفنون الموسيقية حفل لمقامات عراقية تقدمها فرقة بيت المقام العراقي استذكارا لرواده الاوائل في يوم الاربعاء المصادف 7/2/2018 على قاعة الرباط في شارع المغرب, الساعة السادسة مساءا.. والدعوة عامة للجميع مع التحية


Friday, February 2, 2018

محمد القبانجي - لما اناخوا قبيل الصبح عيسهم

Mohammed al-Qubbanchi
Maqam Huweizawi - Ya Rahib al-Dair
Chakmakchi Records



مطرب العراق الاول الاستاذ محمد القبانجي في مقام الحويزاوي من فروع الحجاز وتسجيل من اسطوانات جقماقجي

لما أناخوا قبيـل الصبــــــــــح عيسهـمُ
وحملوها وسـارت بالهــــــــوى الإبـل
يا حادي العيس عـــــرِّجْ كي أودعهـم
يا حادي العيس في ترحـــــالك الأجـل
إني على العهد لم أنقـضْ مودتـــــهـم
يا ليت شعري بطول البعد ما فعـــلـوا
لمّا علمت بأن القـوم قـد رحــــــــلـوا
وراهب الديـر بالناقـوس منـــــــشغـل
شبكت عشري على رأسي وقـــلت له
يا راهب الدير هل مرّت بــك الابـــل
فحـــن لـــي وشكـــى وأن لي وبـكـى
وقـال لــي يافـتـى ضاقت بك الحيـــل
إن البـــــــدور اللواتـي جئـت تطلبهـا
بالأمس كانوا هنا واليـوم قد رحــلـوا