Related Posts with Thumbnails

قراء المقام



أ

سيد ابراهيم ابو زكي الموصلي: اخذ المقام العراقي وفن المنقبة النبوية الشريفة من عمه السيد احمد عبد القادر


 الملا ابراهيم (ابن ابو نِدِر) احمد جاسم: ولد في بغداد محلة باب الشيخ في العقد الرابع من القرن التاسع عشر. كان من مشاهير القراء والعارفين بأصول المقام العراقي وصناعته قراءة المولد النبوي. عمل مع شغالة الملا عثمان الموصلي لفترة من الزمن واخذ عنه الكثير من قراء الموالد منهم الحاج احمد الملا كاظم دبيس. توفي سنة ١٩٣٩ وقد ناهز عمره المائة عام ودفن في مقبرة الغزالي


ابراهيم بِرِّم: ولد في بغداد محلة راس الساقية سنة ١٨٨٠ وتوفي خارج العراق وعمره ثلاثين عاما وكان مشهورا بأجادة مقام الابراهيمي


ابراهيم بكر: ولد في الكرخ ببغداد سنة ١٨٢٦ وتوفي فيها سنة ١٨٧٩ ودفن بمقبرة الشيخ معروف الكرخي. تعلم المقامات من شلتاغ


ابراهيم جبر اسود الكربلائي: ولد عام 1912 واخذ المقام من محمد القبانجي
ابراهيم العزاوي


ابراهيم حمادي العزاوي: توفي سنة ١٩١٠ في الموصل وله عدة اسطوانات شمعية. اخذ المقامات من ابن مدينته الملا عثمان الموصلي وكان قارئا للقران وممجدا وشاعرا


ابراهيم خلف العزاوي البابوجچي: ولد في بغداد محلة ابو سيفين سنة ١٨٥٠ واخذ المقامات من خليل رباز. كان مشهورا بأجادة مقام الخنبات. توفي سنة ١٨٩٤ ودقن في مقبرة الشيخ عمر
ابراهيم العبدلي: قارئ المقام والفنان التشكيلي المعروف, ولد في بغداد سنة ١٩٤٠


ابراهيم العمر بن عمر بكر الحافظ الاعظمي: ولد في بغداد سنة 1846 وتوفي خارج العراق سنة 1914 وكان من قراء المقام اخذ اصوله من عمه الحاج حافظ بكر الاعظمي


ابراهيم الكردي بن محمد الفَّواري: ولد في السليمانية سنة ١٨٧٧ ثم هاجر الى بغداد واخذ المقام من خليل رباز. كان خفافا يسكن محلة قرة شعبان. توفي في بغداد اثر حادث دهس سنة ١٩٢٢ ودفن بمقبرة الشيخ عمر


ابراهيم محمود احمد خلف الكروي الخشالي: وهو ابن القارئ المعروف الاسطة محمود الخياط. ولد في محلة الحيدرخانة دربونة الخشالات سنة 1919 واخذ المقام من عبد الجبار الخشالي ومن محمد الكبانجي وصاحب يوسف عمر فترة طويلة. كانعارفا بتفاصيل واسرار المقامات العراقية وخبير بها الا انه بقي قارئا هاويا لم يحترف الغناء ولم تعرف له تسجيلات سوى تسجيلين لمقامي العريبون والاوج في التلفزيون العراقي منتصف الثمانينات


ابراهيم نجيب بك بن بكر بك: وهو من اسرة كرجية وابن اخ عمر باشا والي بغداد في حينها. كان من مشاهير المغنين والموسيقيين على آلة العود. ولد في بغداد سنة ١٧٦٦ وتوفي سنة ١٨١٨


ابراهيم هَدّاوي: من سكنة محلة العمار في بغداد. توفي سنة ١٩٠٠ وعمره قد تجاوز الثمانين عاما. كان من قراء الموالد النبوية وشغالته


ابراهيم واوي الخفّاف: ولد في بغداد محلة الطوب في باب المعظم سنة ١٨٤٦ وتوفي فيها سنة ١٨٩٠ ودفن في مقبرة باب المعظم. اخذ المقامات من ابو حميد


ابو عبد الله البغدادي: واسمه مهدي النعلبند ولد سنة ١٩٠١ وتوفي سنة ١٩٨٤, رافق محمد العاشق وكان مواظبا على حضور حفلات المتحف البغدادي وقد اشتهر باداء مقام المحمودي


احمد ابراهيم نور القيسي


احمد ابو درِنْگه بن وَيِّس الاعظمي:  ولد في الاعظمية سنة ١٨٦٢ وتوفي سنة ١٨٩١. اخذ المقامات من سعيد البصير الاعظمي


احمد اسماعيل الصوفي


احمد حبيب ابو الخواچي: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة ١٨٢٢ وتوفي في مكة سنة ١٨٨٩. اخذ المقام من شلتاغ ويقال عنه انه اول من غنى مقام البهرزاوي في بغداد


احمد حمادي زيدان البياتي: وكنيته (ابو داود). ولد في بغداد محلة خان لاوند سنة ١٨٣٢ وكان من اشهر قراء المقام العراقي ومن اساتذته البارعين وصاحب الطريقة الزيدانية. اخذ المقام العراقي من رحمة الله شلتاغ ومن ابو حميد والحاج حمد النيار وامين آغا بن الحمامجية واخذ عنه طائفة كبيرة من المغنين اشهرهم تلميذه رشيد القندرجي الذي كان يقول له احمد زيدان (انت خليفتي من بعدي) وابنه داود احمد زيدان ويوسف حوريش والحاج عباس الشيخلي وقدوري العيشة والحاج جميل البغدادي وغيرهم كثير حيث كانوا يجتمعون معه في مقهى مجيد كركر في الفضل ليلقنهم الانغام. بدأ مسيرته كممجد ومؤذن في جامع منورة خاتون حيث عينته دائرة الاوقاف وقارئا للذكر حتى اقنعه عازف الكمانة نسيم بصون الذي كان مغرما بصوته ان يؤدي المقامات وكان عمره قد تجاوز الخمسين فكان يحيي الحفلات الليلية في مقهى المميز اومقهى الشط مع جوق نسيم وشاؤول بصون للجالغي البغدادي. كان ايضا قارئا للذكر في التكية القادرية الطالبانية المجاورة لجامع المرادية في الميدان ويتقاضى على ذلك راتبا قدره مجيديان كل شهر. له تصرفات نغمية كثيرة منها انه وسع بعض القطع وجعلها مقامات كاملة كالمسجين والعمر گلة والقريباش فوضع لها ميانات وتسليمات مناسبة وادخل نغمة الدشت الى المقام العراقي بعد ان سمعها من الاعجام ووضع مرادفه مقام الدشت عرب او دشت عراق وهو اشهر آثاره ويقال انه وضع مقام العريبون عرب ايضا. ادخل قطعة المستعار في مقام الاوج والعريبون عجم في الخنبات والآيدين في الطاهر وبيات الاغوان في تحرير البيات. كان بارعا في المقامات التي تحتاج جوابا عاليا كالناري والابراهيمي والمحمودي حيث كانت اكثر ملائمة لصوته. سجل بعض المقامات على اسطوانات شمعية في اواخر القرن التاسع عشر لبعض اصحاب المقاهي تلف اغلبها وبقي اثنان هما الدشت عرب والحجاز آجغ. توفي اثر مرض لازمه ثلاثة ايام في ١٢/٥/١٩١٢ بعد عودته من حفل اقامه الشيخ خزعل في البصرة ودفن في مقبرة الشيخ عمر


احمد حبيب الفياض الاعظمي: ولد في الاعظمية سنة 1832 وتوفي فيها سنة 1920. كان من قراء المقام العراقي اخذه من سعودي المرزوك


السيد احمد السيد حبيب النعيمي: ولد في بغداد محلة المهدية سنة ١٨٨٤ وتوفي سنة ١٩١٨ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. كان من قراء المولد النبوي اخذ اصوله من الحاج بكر التتنجي


احمد بن الخلفه: من مشاهير مغنى بغداد القدامى في القرن الثامن عشر وشاعر شعبي نظم الزهيريات. ذكره الشاعران عبد الباقي العمري وعبد الغفار الاخرس في بعض اشعارهما


 احمد دبيِّس بن الملا كاظم دبيِّس الشيخلي: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة ١٨٥٥ وكان من مشاهير قراء الموالد النبوية. اخذ صناعة المولد من الملا عثمان الموصلي ومن الملا ابراهيم ابو ندر واخذ منه ابنه الملا طه الشيخلي. توفي سنة ١٩١٧

احمد الدوجي: من مشاهير قراء المقام في الحلة في القرن التاسع عشر
احمد الراوي


احمد الملا رْحَّيِم الملا عبدالله اغا داد الافغاني: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة 1904 واخذ المقام من الحاج عباس الشيخلي ورشيد القندرجي ومحمود قدوري النجار. كان ممجدا ومقرئا للقرآن الكريم في جامع الشيخ عبد القادر الكيلاني وقارئا للموالد النبوية كما غنى في الاذاعة


احمد رديف عامر السامرائي


احمد رزيل: توفي في بغداد سنة 1930 وعمره فوق الاربعين عاما. كان من شغالة المولد النبوي اخذ المقام من محمد علي خيوكة


احمد الرومي البغدادي: ولد في بغداد محلة الصدرية وهو من شغالة المولد النبوي وقراء الاذكار. توفي اثناء الحج في مكة سنة ١٩٢٥


الملا احمد الزغير: من شغالة المولد النبوي وكان يعمل في فرقة الملا عثمان الموصلي


احمد شعبان رمضان الفضلي: ولد في بغداد محلة الفضل سنة 1883 وكان من شغالة المولد النبوي وقارئا للاذكار القادرية والمصرية عمل في هذه الصنعة منذ حداثة سنه مع مشاهير قراء المولد كالملا عثمان الموصلي والملا كور رشيد والملا زيني الشيخلي والملا عبيد الحلي والملا مهدي الحافظ والملا صالح البعقوبةلي والملا عبد العزيز التكريتي


 الملا احمد صالح العبيدي الاعظمي: وهو والد المقرئ المعروف ملا منذر العبيدي وكان عارفا بالمقام العراقي رافق الملا الحافظ المهدي


احمد صالح خلف المْگرْطَف: ولد في بغداد سنة ١٨٤٢ وتوفي سنة ١٩١٥. اخذ المقام من ابو حميد


الملا احمد عبد الحلي


احمد عبد الرحمن الرفاعي الموصلي


السيد احمد (ابن الكفغ) عبد القادر السيد احمد الكيالي الموصلي: اشهر قراء المقام في الموصل وابرزهم بعد الملا عثمان الموصلي. ولد في محلة الجامع الكبير في الموصل سنة 1877 من اسرة فقيرة وكان والده حائكا فعمل معه في هذه المهنة ثم اصبح ساعي للبريد واخيرا موظفا في الاوقاف. اخذ التلاوة من علي حسين الصفو شيخ قراء الموصل وابراهيم العزاوي واخذ المقامات وصناعة المولد النبوي من الملا عثمان الموصلي الذي كان معجبا جدا بصوته كما اخذ من احمد زيدان ورشيد  القندرجي. عمل قارئا للموالد وكان يغني في بعض المقاهي ليلا كمقهى الباباني ومقهى احمد باري ومقهى حيو الاحدب ولم يقتصر غنائه على المقامات بل اجاد البستات والموشحات والادوار والطقطوقات وكان يقلد غناء بعض المغنين العرب كالشيخ الصفتي وسيد درويش وسلامة حجازي وام كلثوم وعبد الحي حلمي وسجل بعض اغانيهم المشهورة على الاسطوانات. له الفضل في تطوير المقامات في الموصل واضافة بعض التحولات النغمية فيها. سجل حوالي سبعين اسطوانة بمختلف المقامات والبستات والموشحات  لشركات بيضافون (في بيروت عام 1924) واوديون (في الموصل عام 1925) وبوليفون (في بغداد). اخذ عنه المقام ابن اخته سيد ابراهيم ابو زكي وسيد اسماعيل الفحام الذي كان بمثابة خليفته حيث التزمه وعلمه الغناء منذ صغر سنه. جاء لقبه (ابن الكفغ) بسبب سرعة غضبه وشتمه الا انه كان شديد العطف على الفقراء والمحتاجين ويروى انه شاهد امرأة تتسول في الطرقات فوقف بجانبها لساعات يغني فتجمع الناس حولهما ورموا لها بالروبيات حتى جمعت ما يكفي وتركها وانصرف وكان يحيي حفلات المولد النبوي في مناسبات  الزواج والختان للاسر الفقيرة بدون مقابل. توفي سنة 1941 اثر مرض لازمه


احمد عرب درب: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة ١٨٣١ وتوفي سنة ١٨٩٠. كان مشهورا بقراءة مقام الدشت والخنبات والبنجكاه


احمد عزت عبد الرزاق المصرف: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة 1895 واخذ المقام من الملا عثمان الموصلي ورشيد القندرجي الا انه لم يحترف الغناء. مشهور عنه انه وضع مقام القزاز بعد ان كان قطعة صغيرة


احمد علي حسين علي الصفو: توفي سنة ١٩٠٠ في الموصل. وهو ابن القارئ علي الصفو ومن مشاهير قراء التكية القادرية في الموصل. سجل بعض الاسطوانات الشمعية في اسطنبول اواخر القرن التاسع عشر


احمد غدير قدوري الاعظمي


الحاج احمد نور الدين كبابچي


احمد محمد علي جاسم الكيشوان


الحاج احمد محمد القصاب الكركوكلي


احمد ملا علي: وهو احد وجهاء قرية الهويدر من نواحي مدينة بعقوبة. كان يتردد الى بغداد ويأخذ من مغنيها خاصة خليل رباز. اشتهر بأجادة مقام البهرزاوي


احمد موسى
احمد نجيب اوغلو


احمد ناهي
احمد ناظم شكر


اسرائيل بن المعلم ساسون بن روبين: ولد في بغداد محلة ابو دودو سنة ١٨٤١ وتوفي في كانون الاول سنة ١٨٩٩. كان من الطبقة المتقدمة بين مغني بغداد اخذ المقام العراقي من شلتاغ واخذ منه الكثير من قراء المقام منهم حسين المدرس وعبد الوهاب الافحج وقدوري القندرجي ويوسف القندرجي وانطون دايي ومحمود القندرجي ومئير القندرجي وغيره وتروى عنه نكات ونوادر كثيرة


اسكندر يوسف الزغبي الاعمى


الحاج اسماعيل الپاچه چي


اسماعيل خليل البقال: ولد في خانقين سنة ١٨٦٦ وتوفي في بغداد سنة ١٩٣١ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. اخذ اصول المقام من احمد زيدان


اسماعيل خطاب حاج عمر عباده القيسي: ولد في بغداد محلة سيد عبد الله سنة ١٩٠٩ وكان خياطا للازياء الشعبية. اخذ المقام الحاج  وهيب ابو البرنوطي ومن رشيد القندرجي حيث لازمه فترة طويلة. صوته من الزير وكان افضل من اجاد مقام السعيدي حسب الشيخ جلال الحنفي


اسماعيل شيت جرجيس الموصلي


اسماعيل مصرف حسن آغا: ولد في بغداد سنة ١٨٥٢ وتوفي اثر حادث سيارة في عقد الثلاثينات من القرن الماضي. اخذ المقام من روبين رجوان وساسون زعرور


اسماعيل الفحام


الهام ملا عبود


امين اغا حاجي ابن الحمّامچية: وهو من مشاهير مغني بغداد. ولد في الاناضول نحو عام ١٨٢٠ وجيء به الى بغداد صغيرا وكان  يسكن التكية القادرية الطالبانية المجاورة لجامع المرادية في الميدان. اخذ المقام العراقي من شلتاغ واخذ منه جماعة منهم احمد زيدان ورزا حسين آغا واخذ منه الحاج جميل البغدادي مقامي المثنوي والبيات عجم. توفي سنة ١٨٩٣ ودفن في مقبرة باب المعظم.


امين الشيخلي: من شغالة المولد النبوي كان يعمل ضمن بطانة الملا عثمان الموصلي


 امين دايي: كان يمتلك جايخانة صغيرة في ساحة الميدان واشتهر بأجادة مقام المثنوي حتى ان احمد زيدان كان يتردد اليه ويطلب منه غنائه ويتأثر به بشدة


السيد امين عبد القادر السيد احمد الكيالي الموصلي


امين قادر عثمان زنگنة


امير الصفار


انطون دايي بطرس اوراها: ولد في بغداد سنة 1861 وتوفي سنة 1936. وكانوا يسمونه آلطون دايي. اخذ المقام من اسرائيل بن المعلم ساسون واخذ منه ابن اخته بهجت سركيس واخذ عنه رشيد القندرجي تكملة مقام الارواح


ب

باسم حارث مثنى الدجيلي


الملا الحافظ بدر الدين الاعظمي: من مشاهير قراء القرآن والمولد النبوي


بدريه ام انور


بديع حاجي اسماعيل الموصلي


بديع ياسين حافظ الموصلي


الحاج بكر التتنچي: ولد في بغداد سنة ١٨١٣ وتوفي سنة ١٨٩١ وكان توتنچيا في سوق الفضل. وهو من مشاهير قراء الموالد النبوية و له علم واسع بالمقامات العراقية. اخذ منه ابنه الملا محمود الاعرج صناعه المولد والمقام


الحاج بكر قصاب: ولد في كركوك وتوفي فيها سنة ١٩٢٦. اخذ المقام من الملا صابر كركوكلي واخذ منه ابن اخته طوبال ملا محمد. وهو من مشاهير القراء في كركوك، وكان عضوا في فرقة الملا صابر الدينية للمناقب النبويه


بشار عز الدين


بهجت الياس آگوبيان سركيس: ولد في بغداد وتوفي سنة ١٩٢٣ وعمره خمسون سنة تقريبا. اخذ المقام من خاله انطون دايي اوراها


بهية المندلاوية




ت


تركي الجراخ


توفيق كاظم الچلبي


القس توما عزيز متى صوفيا




ث


ثامر عبد الرحمن الحاج يونس: ولد في الموصل سنة 1933. اخذ المقام العراقي من سيد اسماعيل الفحام وعزيز يحيى الخياط وكان تورنجيا بالمهنة




ج


جاسم الحاج حبيب الايوب القرةغولي: ولد في محلة الست نفيسة بالكرخ نحو سنة ١٨١٠ وتوفي سنة ١٩١٠ وكان من مشاهير مغني بغداد. اخذ منه جماعة كثيرة منهم سعود الشناوي والسيد عبد الملا احمد وغيرهما


جاسم حمد جاسم محمد: توفي سنة ١٩٢٣ وعمره نحو الثمانين ودفن في مقبرة الشيخ معروف بالكرخ. اخذ المقام من ابيه حمد ابو حميد


الملا جاسم سلامة محمد


جاسم (ابو النيص) محمد علي ابراهيم الكِرِتْلي: ولد في بغداد محله تپة الكرد سنة ١٨٦٧ واصل جده من جزيره كريت جاء الى بغداد فاتخذها مسكنا. اخذ المقام من رزا حسين اغا واحمد زيدان وخليل رباز. كان يشتغل دلالا في سوق الهرج بالميدان


جراح بكال سوادي فرحان البصري


جعفر حسن


السيد جميل الحلاق بن السيد احمد خضر: ولد في بغداد سنة ١٩٠٠ واخذ شيئا من المقام من رشيد القندرچي


السيد جميل اسماعيل حجازي الحايك الاعظمي: (كنيته ابو احمد) ولد في الاعظمية محلة السفينة سنة ١٩٠٢ ومات فيها سنة ١٩٦٧. من مشاهير قراء المولد النبوي والتهليلة، اخذ المقام من رشيد القندرچي والحاج جميل البغدادي وهو حسن الاداء والطريقة ويمتاز صوته بعلو طبقته. اخذ منه ابنه الحاج محمد والحاج يونس الاعظمي. سجل بعض المقامات لصالح اذاعتي بغداد والكويت. كانت مهنته الحياكة


الحاج جميل البغدادي بن السيد سلمان مصطفي علي: ولد في محلة البارودية ببغداد سنة ١٨٧٧ وتوفي في 22 حزيران سنة ١٩٥٣ وهو خبير للمقام العراقي في دار الاذاعة العراقية. اخذ المقام العراقي عن جملة قراء مشاهير منهم احمد زيدان وصالح بن ابو دمير وامين اغا بن الحمامچيه. والحاج جميل من مشاهير المغنين واكثرهم اتقانا للمقام العراقي واطلاعا على اصوله وفروعه وله تصرفات نغمية في بعض المقامات منها انه ادخل قطعا من الطاهر والخليلي في ميانة البيات ونغمة التفليس في مقام الناري والعمركله في الخنبات. وكان ممجدا في جامع المرادية ببغداد وسجل بعض المقامات في الاسطوانات منها الطاهر والصبا والحديدي والابراهيمي والمنصوري والبيات والسيگاه والمخالف والمثنوي والعجم والرست والحليلاوي. ونقل عنه الشيخ جلال الحنفي الكثير عن تفاصيل المقامات العراقية وفصولها


جودي كاظم الفتّال: ولد في محله العوينة ببغداد سنة ١٨٥١ وتوفي فيها سنة ١٩٣٥ ودفن في النجف. اخذ المقام العراقي من ابو حميد وكان يغني في بعض المجالس الخاصة وعند الوجيه محمد رؤوف الچوربه چي



ح


حاچم سلطان الشّعار البياتي: ولد في بغداد سنة ١٨٤١ وتوفي سنة ١٨٨٠. اخذ المقام من ابو حميد واخذ منه رحمين ابن نفطار افندي ويوسف يعقوب الشعار


حارث العبيدي


الحاج حافظ بكر الحافظ الاعظمي: ولد في الاعظمية نحو سنة ١٨٢٠ وتوفي فيها سنة ١٨٩٩. وكان ممجدا في جامع الامام الاعظم ومن قراء المقام العراقي



حامد عاشور داغر السعدي ولد عام ١٩٥٨ في محلة باب الشيخ في بغداد وتربى في بيئة بغدادية محافظة على التقاليد البغدادية الاصيلة ومولعة بالمقام العراقي وكان يستمع منذ طفولته إلى أصوات كبار مطربي المقام من أمثال رشيد القندرجي ونجم الشيخلي ومحمد القبانجي وحسن خيوكة ويوسف عمر وآخرين. منذ مرحلة الشباب المبكر اهتم حامد السعدي بفن المقام العراقي هو يجيد قراءة جميع المقامات العراقية الأساسية والصعبة وكذلك مقامات أصبحت اليوم في عداد المقامات المنسية. كما مارس قراءة المناقب النبوية والاذكار وتلاوة القران الكريم. ظهر لاول مرة في الاذاعة والتلفزيون منتصف الثمانينات وقدم حفلات وتسجيلات عديدة ومثل العراق في عدة مهرجانات دولية لحد يومنا هذا. وقد حدد أحد الناقدين المتخصصين في المقام العراقي أمكانيات حامد السعدي بالنقاط التالية: امتلاكه صوت جهوري قوي ذو مدى واسع وحنجرة طيعة .التمكن من قراءة المقامات الكبيرة ذات الاركان التامة كالسيكاه والمنصوري والراست وغيرها واهتمامه بالمقامات النادرة والمنسية .التأثر الواضح بقارء المقام الراحل يوسف عمر لذا فهو بحق حلقة وصل مهمة مع الموروث الموسيقي العراقي. له اضافات وتوسيعات على المقام العراقي واعادة احياء مقامات مندثرة مثل مقام السعيدي من فروع الحجاز. معرفته باصول واسرار وتاريخ المقام العراقي كخبير مقامي وله مؤلفات منها كتاب المقام وبحور الانغام
قال عنهُ قارئ المقام الراحل الأستاذ محمد القبانجي (انني أعتمد على قارئ المقام الشاب حامد السعدي واعتبره أفضل حلقة لتواصل المقامات العراقية في سلسلة المراحل الزمنية). من كتاب المقام العراقي لثامر عبد الحسن العامري ص 313.
قال عنهُ قارئ المقام الراحل الأستاذ يوسف عمر (اعتبر قارئ المقام الشاب حامد السعدي خليفتي من بعدي


حسقيل الياهو بيبي: ولد في بغداد سنة ١٨٢١ وتوفي فيها سنة ١٩١٦. وكان يعد من الطبقة المتقدمة في فن المقام العراقي، اخذ فنه من رحمه الله شلتاغ وابو حميد


حسقيل الياهو شاهين: ولد في بغداد سنة ١٨٠٣ وتوفي فيها سنة ١٨٩٥ وكان من مشاهير المغنين. اخذ المقام من الملا حسن البابوجچي


حسقيل قصاب


حسقيل شاؤول


حسقيل نسيم شالوم الصايغ: ولد في بغداد سنة ١٩٠٥ واخذ المقام من رشيد القندرچي ويوسف حوريش
السيد حسن ابو القاسم: من قراء المقام القدامى في الحلة


الملا حسن فالح البابوجچي: ولد في بغداد نحو سنة ١٧٧٥ وتوفي فيها سنة ١٨٤١ وكان يصنع البوابيج في سوق باب الگمرك ببغداد. كان من مشاهير رجال المقام العراقي الذين امكن لنا ان نتعرف عليهم خلال تلك الحقبة. اخذ منه جماعة كثيره منهم رحمه الله شلتاغ وابو حميد والملا حسن البصير والحاج حمد النيار والحاج حمد ابو دعدع وحسقيل شاهين وغيرهم، وللمغنين عنه اخبار كثيرة. ولا نعلم من اين اخذ فنه ومقاماته


حسن البصير الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٧٩١ وتوفي فيها سنة ١٨٧١ وكان من رجال المقام العراقي وقراء المولد النبوي والقرآن الكريم. اخذ المقام من الملا حسن البابوجچي واخذ علم القراءه من محمد سعيد القيماقچي. كان كفيف البصر ومع هذا فقد اشتهر باجاده العزف على القانون


حسن داود العامري: ولد في بغداد مطلع القرن العشرين، اخذ عنه المقام ابنه المقرئ المعروف الحافظ علي حسن داود


حسن محمد راشد الاغواني


حسن محمد علي الحاج عبد الرزاق عبد خيوكة: ولد في محلة جديد حسن باشا ببغداد سنة ١٩٠٥ وتوفي سنة ١٩٦٢. واخذ المقام العراقي عن اخيه عبد الواحد خيوكة والملا عبد الفتاح معروف واقتبس البعض من اساليب معاصره محمد الگبانچي. غنى وسجل بعض المقامات في الاذاعه


حسن محمود نوري الوتار الموصلي


حسن النجار


حسن الشكرچي بن محمد احمد البياتي: ولد في بغداد سنة ١٨٣٠ وتوفي في الموصل سنة ١٨٩٨ ودفن في مقبرة عمر المولى وكان مشهورا بمقامات معينة منها مقام الحويزاوي. وهو اول من ادخل نغمة المگابل الموصلية في الغناء البغدادي. ممن اخذ عنه الحاج محمود الحائك البغدادي الذي سكن البصرة. وكان حسن الشكرچي ممجدا في جامع المرادية ببغداد وكان ايضا يقرأ الذكر الرفاعي بجامع السيد سلطان علي


السيد حسن السيد علي فدعم فدعاني: ولد في محلة بني سعيد بغداد سنة ١٨٦١ وتوفي في البصرة سنة ١٩١٨. اخذ المقام من خاله السيد محمد بن السيد عبدالله الصفار واخذ منه اخوه السيد شاكر البناء
حسن عراج: من قراء المقام القدامى في الكاظمية


حسون (ابن طماشة) حبيب محمد الحبشي: ولد ببغداد سنة ١٨٢٨ وتوفي فيها سنة ١٨٨٩ ودفن في مقبرة باب المعظم، اخذ المقام عن اخيه رزق بن طماشة الگهوچي


حسون اليمنچي بن مصطاف احمد: وشهرته (ابن اليهودية) ولد ببغداد محلة السيد عبد الله سنة ١٨٧٠ واخذ المقام من احمد زيدان حيث لازمه فترة طويلة ورافقه في بعض حفلاته وقد شهد له احمد زيدان بأجادة مقام البهرزاوي وكان يطلب منه غنائه. لم يتخذ الغناء مهنة له رغم شهرته في اتقان المقامات العراقية. وابنه قارئ المقام المعروف عبد القادر حسون الذي غنى في الاذاعة


حسين ابو گريوة: ولد في الاعظمية وكان يقرأ المقامات في مقاهي الاعظمية


حسين اسماعيل صالح رحيم العبيدي الاعظمي: ولد في الاعظمية ببغداد سنة ١٩٥٢ من عائلة معروفة باداء المقامات العراقية والمنقبة النبويه. غنى لأول مره في مقهى المتحف البغدادي سنة ١٩٧٣ ومع فرقة منير بشير التراثية ثم تخرج من معهد الدراسات النغمية سنه ١٩٨٠ واختص بآلة الجوزة ثم اصبح مدرسا للمقامات في المعهد وفي كلية الفنون الجميلة. غنى في الاذاعة والتلفزيون وشارك في العشرات من الحفلات والمهرجانات الموسيقية في حوالي ستين دوله نال فيها اوسمة وشهادات تقديرية. عرف بسفير المقام العراقي لكونه احد قلائل لا يزالون يغنون المقامات العراقية. له عدة اسطوانات حديثة سجل بعضها في فرنسا وهولندا، وله مؤلفات في تاريخ المقام العراقي ورجاله بعضها لا يزال مخطوطا وكان يشغل منصب معاون عميد معهد الدراسات النغمية حتى وقت قريب


حسين حسن الجصاني: ولد سنة ١٨٣١ ببغداد وتوفي سنة ١٩١٠ وكان يسكن محلة الخلاني


حسين بن حشامات الكردية: ويدعى مضافا الى اسم امه. توفي سنة ١٩٣٥ وعمره نحو الستين عاما وكان يسكن محلة الطوب في بغداد. اخذ المقام من احمد زيدان وكان يجيد اليسير من المقامات
سيد حسين الزغير: مطرب شعبي وقارئ مقام من كربلاء كان له تخت للجالغي واجاد عدة انواع من الفنون الغنائية. سجل مجموعة من الاسطوانات للشركات الاجنبية في عشرينات القرن الماضي


الملا حسين زلقجي


حسين سالم غايب التميمي
حسين سعد الاعظمي


حسين سيدو الشكرچي: ولد في الحمدانية، الموصل سنة ١٩٦١. غنى بعض المقامات العراقية واغاني لمحمد القبانچي وناظم الغزالي في الاذاعة والتلفزيون وبعض المهرجانات


حسين عبد الله محمد الدجيلي المستري


حسين علوان مال الله العيشه: ولد سنة ١٩١٠ ببغداد واخذ المقام من عمه قدوري العيشة ومن رشيد القندرچي


حسين علي ابراهيم النداف: ولد في بغداد سنة ١٩٠١ واخذ المقام من قدو جاسم الاندلي


حسين علي الصفو: من مشاهير قراء الموصل توفي فيها سنة ١٩١١. اخذ المقام العراقي من ابيه علي الصفو ومن عثمان الموصلي، وغنى في مقاهي الموصل مع حسن الشكرچي. اخذ منه السيد سلمان الموصلي. سجل عدة اسطوانات شمعية من نوع البكره في اوائل القرن الماضي منها مقام المحمودي


حسين علي عثمان النِمْنِم: ولد في محلة جديد حسن باشا في بغداد سنة ١٨٨١ واصله من البانيا. كان من شغالة المولد النبوي اشتغل في جماعة الملا كور رشيد والملا عثمان الموصلي والملا مهدي الحافظ والسيد احمد النعيمي وغيرهم، وكان حافظا لجمهرة كبيره من اشغال المولد. ويقال انه جمع طائفة من تنزيلات الملا عثمان الموصلي في دفتر الا انه فقد قبل ان يطبع


الملا الحافظ حسين قدوري العنبكي: من مقرئي العراق ومؤد للمولد النبوي


حسين المدرس


حسين محمود نوري الموصلي


حسين معارج


الملا الحافظ حسين رجب العزاوي: من قراء المنقبه النبوية. كان ضمن بطانة الملا عبد الستار الطيار في فترة الخمسينات


حسين كردي قادر آغا


حمادي الطويل: ولد ببغداد سنة ١٧٩٤ وتوفي سنة ١٨٧١ وكان ممجدا في جامع الخاصكي


الحاج حمد ابو دعدع: ولد في بغداد سنة ١٨١١ وتوفي فيها سنة ١٨٨٨. اخذ المقام العراقي من الملا حسن البابوجچي


حمد (ابو حْمَيد) بن جاسم محمد: وهو معروف بكنيته، ولد في محلة بني سعيد في بغداد سنة ١٨١٨ وتوفي فيها سنة ١٨٨١ ودفن في مقبره الغزالي. كان من مشاهير مغني بغداد وكانت طريقته يغلب عليها الطابع الاعرابي البدوي. اخذ المقام العراقي من الملا حسن البابوجچي ومن رحمه الله شلتاغ واخذ عنه جماعة كثيرون، وله صيت ذائع بين المغنين نظرا الى آثاره البارعة في الغناء البغدادي وتجديداته الفنية في المقام العراقي فقد احيا صبغته العربية ونشر عليه مسحة بدويه


الحاج حمد جعفر النَيّار: ولد في محله الدهانة بغداد سنة ١٨١٣ وتوفي فيها سنة ١٨٨٢ وكان كفيف البصر. اخذ المقام العراقي من الملا حسن البابوجچي ومن السيد علي بن السيد احمد الحكيم ومن شلتاغ. واخذ منه احمد زيدان نغمه البوسليك في تسليم مقام الحسيني واخذ منه السيد علي العاني وخليل رباز


حمد عبد الاله محمد


السيد حمد السيد محمد: ولد في بغداد سنة ١٨٠٨ وتوفي في الكرخ محلة التكارتة سنة ١٩٠٢. اخذ المقام من شلتاغ

حمدو فالح الحَمّال: ولد في بغداد سنة ١٨٧١ وتوفي سنة ١٩١٠. كان متقنا لعدد قليل من المقامات منها مقام البهرزاوي اخذه من الحاج حمزه ابراهيم


الحاج حمزة ابراهيم: ولد في بغداد سنة ١٨٤٢ وتوفي فيها سنة ١٩١١ وكان خادما في جامع الآصفية. وكان يتقن بعض المقامات من ضمنها البهرزاوي


حمزه عبد الجليل السعداوي: وكنيته ابو سعد من القراء الذين تاثروا بمحمد القبانجي ويوسف عمر


حميد العزاوي




حميد محمد خلف التيلچي: ولد في بغداد سنه ١٩٠٣. اخذ المقام العراقي من علوان العيشة وسجل جملة من الاسطوانات بعدد من المقامات العراقية وهي الصبا، الرست، الاوج، المدمي، البهرزاوي، والحكيمي
الشيخ حميد المحتصر: قارئ مقام من النجف


حميد الياسر


حمودي احمد السراج: اخذ المقام من رشيد القندرچي


حمودي عزيز شربة


حمه بيره: من مشاهير مغني المقام التركمان في كركوك في القرن التاسع عشر


خ


خالد القيسي


خالد صالح حسون السامرائي من مواليد 1951، بغداد الكرخ محلة الجعيفر.بدأ سنة 1967 التي فيها دخل الاذاعة والتلفزيون لاول مره عندما كان عمره 16 سنة. كان قد اختير بعد ان نال اعجاب اللجنه المكونه من ناظم نعيم على البيانو ويوسف عمر عند اداءه لمقام الرست المعروف انه من اصعب المقامات اداءا




خالد كاظم عبد الله الكروي


الملا خضر الجصاني بن الملا دروش محمد مصطفى الخطيب: ولد في بغداد محلة الحاج فتحي سنة ١٧٩٥ وتوفي سنة ١٨٨٧وكان من مغني المقام العراقي. لقب بالجصاني لان والي بغداد سليمان باشا الكبير منح جده الخطيب ارضا في جصان كان يباشر بزراعتها ويختلف اليها


خضر حبيب بن طماشة: ولد في بغداد سنة ١٨٣٢ وتوفي فيها سنة ١٩١٠. وكان عزافا ماهرا على القانون ورئيسا لجوق من اجواق الچالغي البغدادي، اخذ المقام من اخيه حسون بن طماشه


خضر زينل


خطاب عمر: وشهرته (ابن زَينْباد) ولد في بغداد سنة ١٨٧١ وتوفي سنة ١٩١٥. اخذ المقام من خليل رباز واخذ عنه مبادئ المقام الحاج عباس الشيخلي


خطاب عمر بكر الشيخلي


خليل احمد محمد الاطرقجي


الحافظ خليل اسماعيل عمر حسين الجبوري


خليل رباز ابراهيم: ولد في بغداد سنة ١٨٢٧ وتوفي فيها يوم العاشر من محرم سنة ١٩٠٤ في سبيلخانة جامع الوزير عتيق حسن باشا. اخذ المقام العراقي من شلتاغ والحاج حمد النيار وابو حميد وغيرهم من مشاهير المغنين واخذ منه جماعة كثيرة. وقد فسد صوته عندما ناف عمره على الستين واضطر الى الاكتفاء بالغناء المجرد عن الآلات الموسيقية فآل امره الى الاستجداء من معارفه وغيرهم حيث كان يغني مقاما لهذا ومقاما لذاك من اجل ان يعيش، حتى بات يقترن اسمه بالفقر فقال اهل بغداد في كنايه لهم (يقرة بجيبه رباز) يقولونها في المعدم من الناس. وكان رباز من الطبقة المتقدمة بين مغني بغداد وكانت له رغبة واسعة في تطوير المقام العراقي وتغذيته وقد حفظت عنه اساليب طيبة في اداء بعض النغمات وابتكارها. ومن آثاره الفنية في المقام العراقي انه ادخل قطعا من الانغام في بعض المقامات كنغمه الدشت ادخلها في مقام المنصوري بعد الميانة. وكان يسكن في محلة قنبر علي في دربونة امونة ام خطاط وهي امه وقد سميت الدربونة باسمها. وسبب تسميته رباز انه كان لا يغلبه احد في لعب المنقلة والطاولي، واصل اللفظة (رب بازي) اي رب اللعب، وهذا تعليل لقبه من المغني يوسف مطيره


السيد خليل السيد علي البصيري الموصلي: توفي في الموصل سنة 1862. وله عدد من الموشحات


خليل مردان قصاب


خليلو مصطفى محبوب اغا: ولد في الديوانيه سنة ١٩١٠ وقدم الى بغداد سنة ١٩٢٧ وهو حسن الاطلاع على الانغام والمقامات وذو قابلية ظاهرة في تقليد اصوات المغنين ومحاكاة اساليبهم، لديه مجموعة كبيرة من الاسطوانات العراقية .وكان قزم الجسم صغير الساعدين قصير الساقين يمشي حافي القدمين حاسر الرأس


الملا الحافظ خماس قدوري العنبكي: من كبار مقرئي العراق كما اشتهر بالموالد النبوية



د


داود احمد حمادي زيدان البياتي: ولد في بغداد سنة ١٨٨٧ وكان يشتغل كاتبا للعرائض عند باب السراي. اخذ المقام العراقي عن ابيه احمد زيدان وسجل اسطوانات قليلة بمقام الحجاز ديوان والصبا والابراهيمي والسيگاه


درويش عمر كبابجي


درويش محمد سعيد دروش الشيخلي: ولد في محله باب الشيخ في بغداد سنة ١٨٩٦ وقد كف بصره وهو في الثلاثين من عمره. اخذ المقام من الحاج عباس الشيخلي



ذ


ذنون احمد عبد الله الكواز: ولد في الموصل سنة ١٨٩٤ وتوفي فيها سنة ١٩٦٩ وكان يعمل كوازا. اخذ المقام العراقي من سيد احمد الموصلي واخيه وسيد امين وقلد اسلوب الملا عثمان الموصلي. كان يستمع الى الاسطوانات الشمعية القديمة للسيد حسين علي الصفو واحمد علي الصفو وجده محمد ذنون كما قرأ المقامات في مقاهي الموصل كمقهى باب السراي ومقهى الثوب. له بضعة تسجيلات اذاعيه
.

ر




رافع الشواي: ولد سنة ١٩٥٨ في الموصل. واخذ المقام عن سيد اسماعيل الفحام وغنى الموشحات والادوار. سجل موشح (للعاشق في الهوى دلائل) للملا عثمان الموصلي في تلفزيون نينوى
رأفت نجم


راضي حسن محمود السعيدي


رؤوف خالد البَيج: ولد في بغداد سنة ١٨٨١ وتوفي في كربلاء سنة ١٩١١ وكان من شغالة المولد النبوي


رْبَيِّع العبد بن اسطة حميد البصام: ولد في محله قره شعبان بغداد سنة ١٨٥٩ وتوفي في لواء المنتفك سنة ١٩٢٧ وكان خبازا. اخذ المقام العراقي من خليل رباز


رحمه الله سلطان اغا خليل شلتاغ: ولد نحو سنة ١٧٩٨ وقد اختلف الناس في اصله ومولده فجماعة قالت انه من اكراد الصلاحيه في كفري وجماعة قالت انه من اتراك الصالحية في الشام جيء به الى بغداد صغيرا مع ابيه واعمامه، واستمر سكنه فيها حتى وفاته سنه ١٨٧١ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. وكان يسكن في دار الحاج خلف الكاهچي في محلة قمر الدين، ووصفه الملا عبد الرحمن الجصاني بانه كان مربوع القامة ابيض اللون مشربا بحمرة وكانت فيه سمنة. اخذ المقام العراقي من الملا حسن البابوجچي ومن ماشالله المندلاوي ومن الملا عبد الرحمن ولي، واخذ منه جمهور عظيم من القراء منهم احمد زيدان وخليل رباز والملا عثمان الموصلي واسرائيل بن المعلم ساسون وامين اغا ابن الحمامچية وغيرهم. ولشلتاغ تنسب الكثير من التجديدات والاساليب المبتكرة في المقام العراقي، وهو اول من غنى مقام الابراهيمي من الدوگاه، كما صنع مقام التفليس وقرأ فيه منظومة تركية قيل انه هو نظمها وان سببها رحيل غلام ارمني شغف به شلتاغ الى تفليس وتسمى النغمة ايضا قادربيجان. كما تعددت الروايات في موته فقيل ان غلاما له اسمه علي جرحه ثم خيط جرحه ولما شفى قرأ في عده چالغيات متتابعة حتى انشق جرحه فسبب موته، وحسب رواية اخرى انه منع من الغناء بعد جرحه فاجتمع اليه في داره جماعة من المغنين منهم احمد زيدان وخليل رباز وصالح بن ابو دمير وابو حميد ورحمين درويش واخذوا يغنونه بعض المقامات فاهتاج وانطلق يغني بصوت عال فكان ذلك سببا لفتق جرحه وموته


رحمين درويش شمطوب الصحاف: ولد في بغداد سنة ١٨٠٣ وتوفي فيها سنة ١٨٨١ واخذ المقام من شلتاغ وغيره


رحمين (بن نفطار افندي) بن ناحوم المصلاوي: ولد في بغداد سنة ١٨٣٣ وتوفي فيها سنة ١٩٢٧ وكان يسكن محلة الطاطران. اخذ المقام من ابو حميد وحاچم الشعار وغيرهما. وكان يعزف على الكمان كما كان يجيد غناء مقام الابراهيمي اجادة موفقة. وقد اخذ منه نجم الشيخلي وناصر حسين علي. وسبب تسميته ان والي بغداد رجب باشا لقبه (انخطار افندي) اي مفتاح السرور، فاشتهر بلقب رحمين انخطار افندي حتى لعبت السنة الناس باللفظة فصارت نفطار فظنوا انها اسم ابيه فقالوا رحمين بن نفطار افندي


رزا حسين اغا علي اغا: ولد في ايران سنة ١٨٦٢ ونشأ في مدينه خانقين في العراق وجاء الى بغداد بعد ذلك ومات فيها سنة ١٩٠٢ ودفن في مقبرة باب المعظم. اخذ المقام العراقي من بعض الاعجام كما اخذ من احمد زيدان، واخذ منه قدو بن جاسم الاندلي وجاسم بن محمد علي الكرتلي. ومن لطيف ما يذكر عن رزا انه جمع طائفة من الاغاني العربية والتركية والفارسية في رسالة خاصة ولكنها مفقودة. وكانت طريقة رزا ان يقرأ بأطراف شفتيه وكذلك كان دأب جماعته


رِزِج بن الحاج يسن: ولد في بغداد سنة ١٨٣٠ وتوفي فيها سنة ١٨٨٩ وكان يسكن محلة الخشالات وله مقهى يديرها. اخذ المقام من شلتاغ وغيره واخذ منه عبد الله فرحات والسيد احمد الحكيم


رزق بن طماشه الگهوچي: ولد في بغداد سنة ١٨٣٠ وتوفي فيها سنة ١٩١٨. اخذ المقام من شلتاغ ومن ابو حميد


رزوقي الشيخ حسن الطرشچي: توفي سنة ١٨٨٨ وكان ممجدا في جامع السيد سلطان علي وذا اطلاع على المقام العراقي


رشيد السقا: ولد في بغداد سنة ١٨٣٩ وتوفي فيها سنة ١٩١٧ ودفن في مقبرة الشيخ معروف الكرخي. كان مطلعا على المقام العراقي


رشيد السودة: من شغالة المولد النبوي عمل في بطانة الملا عثمان الموصلي



 رشيد علي حبيب حسن القندرچي: وكنيته (ابو حميد) ولد في بغداد محلة سبع ابكار وقيل محلة العوينة سنة ١٨٩٤ وتوفي يوم ٨ آذار سنة ١٩٤٥ وكان يومئذ خبيرا للمقام في دار الاذاعة العراقية. كان صانعا للاحذية واخذ المقام العراقي من احمد زيدان واخذ القليل من روبين رجوان وانطوان دايي وسلمان موشي. ويعتبر من الطبقة المتفوقة في مغني بغداد وقد اخذ منه جماعة منهم مكي الحاج صالح واسماعيل خطاب عباده وحمودي السراج وسعيد البياتي وعبد القادر حسون وهاشم الرجب وجميل الاعظمي ويونس الاعظمي وعبد الهادي البياتي وتركي الجراخ. وقد قرأ جمله مقامات في الاسطوانات لصالح شركات كرامافون وبيضافون واوديون وهي السيگاه، التفليس، الگلگلي، الحليلاوي، الاوج، البيات، العجم، الصبا، المحمودي، الحديدي، المنصوري، المخالف، الابراهيمي، الرست، القوريات، العريبون عجم، العريبون عرب، الارواح، الباجلان، الناري، المدمي، الراشدي، الجبوري، الطاهر، الخنبات، الحجاز ديوان، الدشت عرب، المسچين، والحسيني. ولم يغفل رشيد القندرچي عن التجديد في فن المقام العراقي فقد ادخل نغمات عدة في مقامات الطاهر والحديدي والگلگلي والسيگاه واهمها في مقام الابراهيمي حيث قرأه اربعا وعشرين شعبة بينما كان احمد زيدان قد قرأه اربع عشر شعبه


رشيد مجيد الفضلي


رشيد قلعه لي
رعد كامل الاعظمي


روبين رجوان ميخائيل: ولد في بغداد سنة ١٨٥١ وتوفي فيها سنة ١٩٢٦. اخذ المقام من ابو حميد واخذ منه سلمان موشي ويوسف حوريش ورشيد القندرچي واسماعيل مصرف وغيرهم. وكان روبين يسكن محلة قاضي الحاجات (عگد القشل) ويعتبر من مشاهير المغنين ومبرزيهم في بغداد


روتي المندلاويه



ز


زكيه جورج


زينل الكردي الحمال: توفي في بغداد سنة ١٩١٨ عن ستين سنة. كان حمالا في سوق الميدان وكان مشهورا برخامة الصوت وجماله. اتقن قراءة مقامات معدودة منها القوريات والعمر گله والنيم بشيري


الملا زينل صابونچي: ولد في محلة جقور في كركوك سنة ١٨٨٧ وتوفي فيها سنة ١٩٨٢ ودفن في مقبرة المصلى. كان يعمل صابونچيا وهي مهنة والده. وهو من مشاهير قراء كركوك وكان يمتلك صوتا قويا. تعلم التلاوة والتجويد ثم اخذ المقام العراقي من الملا صابر واخيه ملا طه كركوكلي ومن ملا طوبال محمد قصاب وحسن احمد تكة چي والحاج نعمان كركوكلي، وكانت بدايته في اداء المناقب النبوية الشريفة في المناسبات الدينية، كما ادى الادوار المصرية. كان يقرأ القرآن كل جمعة قبل الصلاه في جامع آل فرهاد عند مدخل سوق الصوابين سابقا
.

زينل النعلبند الكردي: ولد في كركوك سنة ١٨٠٨ وتوفي في بغداد سنة ١٨٩٥ ودفن في الاعظمية. اخذ المقام العراقي من شلتاغ

الملا زيني الشيخلي: من مشاهير قراء المولد النبوي في القرن التاسع عشر



س


ساسون زعرور: ولد في بغداد سنة ١٨٤٢ وتوفي فيها سنة ١٩١٠ وكانت مهنته الصياغة. اخذ المقام العراقي من شلتاغ ومن ابو حميد واخذ عنه اسماعيل مصرف


سامي رفيق جلالي


سامي عبد اللطيف


سامي عليوي


الحاج سبع القصاب: وهو من محلة المهدية في بغداد وكان قصابا. اشتهر بغناء مقام البهرزاوي وكان كثيرا ما يجلس في مقهى حمدي النهر في الفضل ويغني بعد صلاة العشاء وكان العلامة عبد الوهاب النائب يجلس في جامع الفضل بعد الصلاة ليستمع الى غناءه وهو معجب به غاية الاعجاب


سبع حسين الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٨٦٦ وتوفي في قلعة صالح سنة ١٩٢٥. كانت صناعته حياكة الازر وكان يتقن بعض المقامات منها مقام الجبوري


سبع خميس الحايك: ولد في الكرخ في بغداد سنة ١٨٣٧ وتوفي فيها سنة ١٨٩٥. اخذ المقام العراقي من احمد زيدان ومن خليل رباز وكان قارئا متقنا


سعد الله الاغواني


سعد عبد الحميد رشيد الاعظمي: ولد في الاعظمية محلة الحارة سنة 1951. نشأ في اجواء الاداء الديني للمقام والموالد النبوية ورافق اهل هذه الصنعة يؤدي الموالد والذكر ثم سجل في التلفزيون العراقي سنة 1976 وكان اول مقام سجله مقام السيكاه ثم انضم الى فرقة الفنون الشعبية. وهو لا يزال يمثل العراق في المحافل الفنية والمقامية


سعد يوسف الطائي



الملا سعدي محمد امين سعدي الموصلي: ولد في الموصل في منتصف القرن الثامن عشر ومات في بغداد نحو سنة ١٨٣٠ ودفن في جامع الفضل. وهو اديب شاعر ومجود اخذ علم القراءات من ابيه شيخ القراء محمد امين الموصلي وكان ايضا قارئا للمولد النبوي. نظم الكثير من تنزيلات واشغال المولد النبوي وهي اشعار فصيحة وعامية على وزن الموشح ينشدها الشغالة بعد الانتهاء من المقام. وكان عالما بالموسيقى وقد ضمن اسماء بعض المقامات العراقية في بعض تواشيحه منها الصبا، الحجاز، النوى، المخالف، العجم، الطاهر، المنصوري، الدشت، الحيران، العراق، المحمودي، العشاق، والقطر. وله مخطوطة مفقودة في علم الموسيقى

سعود الشناوي: ولد في بغداد بالكرخ سنة ١٨٠٣ وتوفي فيها سنة ١٨٩١ وكان يسكن محلة خضر الياس اخذ المقام من جاسم الحاج حبيب القرةغولي واخذ منه صالح جاسم النجار


سعودي المرزوگ: ولد في الاعظمية سنة ١٨٣٢ وتوفي فيها سنة ١٨٩١ واخذ منه المقام احمد حبيب الفياض


سعيد الاعظمي: ولد في الاعظمية سنة ١٨١٨ وتوفي في البصرة سنة ١٨٨٦ وكان كفيف البصر
الملا سعيد الحلي: قارئ مقام قديم من الحلة


الملا سعيد الكركوكلي


سعيد مجيد دخان: ولد في الاعظمية سنة ١٩٠٠ وتوفي سنة ١٩٧١ . اخذ المقام من رشيد القندرجي


سعيد محمود عليكة البياتي: ولد في بغداد سنة ١٩٠٥ واخذ شيئا من المقام من رشيد القندرچي ومحمد القبانچي وهو حسن التعبير والاداء


سلطانه يوسف


السيد سلمان الموصلي: اخذ المقامات من حسين علي الصفو


سلمان بن ابو التنانير: ولد في بغداد سنة ١٨٥٢ وتوفي سنة ١٩٠٠ وكان قارئا للاذكار في تكية السيد جمعة بن ابو علوگ


سلمان بن ابو جرص: ولد في الاعظمية سنه ١٨٢٣ وتوفي فيها سنة ١٩١٠ وكان قارئا للمقام العراقي وممجدا في جامع الامام الاعظم


سلمان السيد بكر: ولد نحو سنة ١٨٥٥ وتوفي سنة ١٩٣٠ وكان من سكنة محلة سوق الغزل. اخذ المقام العراقي من ابو حميد وكان
 ممتازا بقراءة الحكيمي والمخالف وجملة محدودة من المقامات الاخرى


سلمان موشي بن حاخام نسيم: ولد في بغداد سنة ١٨٨١ في محله ابو دودو وتوفي سنة ١٩٥٥ واخذ المقام العراقي من روبين بن رجوان وخليل رباز واحمد زيدان، وله اسلوب خاص في قراءة المقام العراقي. ، وقد اقتبس رشيد القندرچي بعض اساليبه ولا سيما تحرير السيگاه الذي كان يلمعه بالدشتي والاوشار. ويعتبر سلمان موشي من ائمة المقام العراقي واساطينه


سلمان صالح العاني: ولد في بغداد سنة ١٨٧١ وتوفي سنه ١٩٢٠ وكان من قراء المقام العراقي يسكن محلة القشل


السيد سّلومي مصطفى علي: ولد في بغداد سنة ١٨٤٩ وتوفي سنة ١٨٩٧ ودفن في باب المعظم. اخذ المقام العراقي من ابو حميد وشلتاغ واحمد زيدان واخذ منه ابنه الحاج جميل البغدادي. وكان يسكن محله البارودية


سليم سعيد دخان


سليم شبَّث حسقيل: ولد في بغداد سنة ١٩٠٨ وتوفي في اسرائيل. اخذ المقام العراقي من رشيد القندرچي وكان يحترف النجارة


سليمان بك آل مراد بك الجليلي: من شيوخ علماء الموصل توفي فيها سنة 1908. نظم حوالي خمسة عشر موشحا من مختلف الانغام


سنطوري سليمان: وهو من مشاهير قراء المقام العراقي واساتذته في كركوك في القرن الثامن عشر واقدم من وردتنا اخباره منهم. اخذ منه المقام الشاعر يوسف نوري كركوكلي


سهيل اغا الموصلي: من مشاهير قراء المقام في الموصل



ش


شاؤول صالح بن شمادة: ولد في بغداد نحو سنة ١٨٨٠ وكان يسكن محلة الطاطران. اخذ المقام من احمد زيدان، وكان حسن الصوت قبل ان يكبر سنه


شاؤول صالح گباي


شاؤول عبودي: ولد في بغداد سنة ١٨٨١ واخذ المقام من احمد زيدان وروبين رجوان، واخذ منه مبادئ المقام ابن خالته يوسف حوريش


شاكر الاسود: ولد في بغداد سنة ١٨٨٧ وتوفي سنة ١٩٢٥



السيد شاكر البنا بن السيد علي فدعم فدعاني العاني: ولد في بغداد محلة بني سعيد سنة ١٨٩١. كان يمتهن مهنة البناء وكف بصره وعمره ستة واربعين سنه. اخذ المقام عن اخيه السيد حسن السيد علي وعن الاسطة محمود الخياط والحاج محمود بن طيبة. لم يحترف الغناء الا في اواخر ايامه وهو من قراء الاذكار. غنى في الاذاعة وسجل بعض المقامات في الاسطوانات منها مقام الحجاز ديوان. كان يجيد غناء مقام البهرزاوي
شاكر النجار


شبو الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٨٣٢ وتوفي سنة ١٩٠٠ اخذ المقام العراقي من الحاج وهيب بن شيخ الليل وشلتاغ


شّراد حميد البابوجچي: ولد في بغداد سنة ١٨٣٧ وتوفي في البصرة سنة ١٩٠٥ وكان يسكن قرب جامع خضر بك في محلة قنبر علي. اخذ المقام من شلتاغ وابو حميد واخذ منه الحاج اسماعيل الپاچة چي وعبد الله فرهاد
شريف: مغني تركماني شهير كان معاصرا ومنافسا لمال الله ونظم مقام يسمى شريفه


شكر السيد محمود السيد عمر: ولد في بغداد محلة قنبر علي سنة ١٨٥٤ وتوفي في الاعظمية سنة ١٩٢٢ اخذ المقام من شلتاغ وكان قارئا متقنا


الحاج شكر محمود الگمر الگهوچي: ولد في بغداد سنة ١٨٥٩ ومات فيها سنة ١٩٢٧ اخذ المقام من ابيه محمود الگمر ومن الحاج وهيب بن شيخ الليل. كان قارئا متقنا وممجدا في جامع الشيخ عبد القادر الگيلاني


شعوبي ابراهيم خليل اسماعيل العبيدي الاعظمي: وكنيته (ابو هيثم) ولد في محلة الشيوخ في الاعظمية ببغداد سنة ١٩٢٥ وتوفي بسبب مرض عضال في ٩/٩/١٩٩١ في بغداد. اشتهر بلقب (امير الجوزة) اذ كان العازف الوحيد لهذه الآلة في العراق لعدة اعوام بعد تسفير العازفين اليهود، كما عرف بمرافقته للمطرب يوسف عمر. تخرج من معهد الفنون الجميلة آلة الكمان وعمل مدرسا للموسيقى ثم شكل فرقه الچالغي البغدادي سنة 1952 مع زميله الحاج هاشم الرجب واختص بآلة الجوزة التي تعلمها في دورة استغرقت عدة اسابيع مع صالح شميل قبل ترحيله من العراق وبطلب من نوري السعيد. وعمل مشرفا للاناشيد المدرسية في وزارة التربية ثم مدرسا لآلة الجوزة وللمقامات العراقية في معهد الفنون الجميلة ثم في معهد الدراسات النغمية عند افتتاحه سنه ١٩٧٠. وكان اديبا ظريفا وصاحب نكته وله سماعيات وبستات كما نظم الشعر الزهيري وله مؤلفات عن المقام العراقي وآله الجوزة لا زالت تدرس كمنهج في معهد الدراسات النغمية ومن تلامذته داخل احمد عران وحسين الاعظمي وصلاح عبد الغفور وغيرهم

شَمّاي اسحاق شماي: ولد في بغداد محلة بني سعيد ومات فيها سنة ١٩٢٤ اخذ المقام العراقي من ساسون زعرور

شوكت انيس: ولد في بغداد نحو سنة ١٨٧٠وهو من رجال الدين والخبراء المطلعين على المقام العراقي والموسيقى الشرقية اطلاعا
 وافرا. وكان يشتغل معلما في مدارس المعارف




شهاب احمد الاعظمي



ص


الملا صابر عبد القادر الكركوكلي: ولد في كركوك محله المصلى سنة ١٨٦٩ وتوفي فيها سنة ١٩٤٠ ودفن في مقبرة المصلى. وهو من مشاهير قراء المقام العراقي والقوريات والمنقبة النبوية في كركوك وله الحان واشعار وتواشيح لا تزال تقرأ في المناقب النبويه ليومنا هذا. حفظ القرآن ودرس التجويد والفقه والتاريخ والسيرة عند خيرة علماء كركوك وحفظ الاشعار باللغات العربية والفارسيه والتركية. اخذ المقامات العراقية وتنزيلات المولد من استاذه الحاج نعمان رضوان كركوكلي واخذ القوريات التركمانية من معاصره محمد خليل اغا بيرقدار، ومارس اداء المناقب النبوية الشريفة وتلحين التنزيلات. اخذ منه اخيه الملا طه وابن عمه الحاج احمد كبابچي وطوبال ملا محمد والملا زينل صابونچي والملا عبد الله لوبياچي والملا رشيد قلعة لي والملا نوري شلتاغ والملا عثمان خربان وغيرهم كثير




صابر سعيد: من قراء المقام في الموصل. اخذ المقام من سيد اسماعيل الفحام




صالح بن ابو دمير: ولد في محله الفضل ببغداد سنة ١٨٢٨ وتوفي فيها سنة ١٩١٤ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. اخذ المقام العراقي من شلتاغ واخذ منه جماعة من بينهم خليل رباز




الملا صالح البعقوبه لي: كان من مشاهير قراء المولد النبوي




صالح جاسم النجار: ولد في محله خضر الياس بالكرخ سنة ١٨٦٨ وتوفي سنة ١٩٢٧. اخذ المقام من جاسم الحاج ايوب وسعود الشناوي


صالح حوالة: ولد في كركوك وتوفي فيها سنة ١٩٢٦. اخذ عنه المقام والقوريات التركمانية مصطفى قلاجي


صالح عبدان درويش: ولد في بغداد سنة ١٨٤٠ وتوفي في ١٨/١/١٩٣٧. اخذ المقام العراقي من شلتاغ وابو حميد واخذ منه ابنه قدوري
صباح هاشم غالي

صبحي البربوتي


الملا الحافظ صلاح الدين رشيد: من مقرئي القرآن والمولد النبوي


صلاح السراج


صلاح عبد الغفور


صيون الاسود: ولد في بغداد نحو سنة ١٨٨٠ وكان يسكن محلة ابو سيفين. اخذ المقام من روبين رجوان


صيون شمطوب: ولد في بغداد سنة ١٨٩٢ وتوفي في لندن سنة ١٩١٢ وهو في الثلاثين من عمره، اخذ المقام العراقي من احمد زيدان ولم يكمله



ط


الملا طه بن الحاج احمد بن الملا كاظم دبَّيِس الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٨٩٧ واخذ اصول المقام العراقي والمولد النبوي من الملا ابراهيم بن ابو ندر ومن والده الحاج احمد. كان مشهورا بقراءة المناقب النبوية خلال النصف الاول من القرن الماضي وله صوت ضخم اجش


الملا طه عبد القادر الكركوكلي: ولد في محلة المصلى في كركوك سنة ١٨٧٦ وتوفي فيها يوم ١٣/٩/١٩٦٩ ودفن في مقبرة المصلى. وهو من كبار قراء كركوك، اخذ المقام العراقي والمنقبة النبوية من اخيه الملا صابر ومن الملا محمد خليل اغا بيرقدار واخذ مقام القزاز من الحاج احمد القصاب واخذ تنزيلات المولد من الحاج نعمان رضوان الكركوكلي، كما غنى القوريات التركمانية. كان يعمل بالتجارة مما وطد علاقته مع قراء المقام في الموصل وبغداد. سجل ثلاثة واربعين اسطوانه من مقامات وبستات وعتابات لصالح شركة بيضافون عام ١٩٢٥ وكان يطلق عليه لقب (بلبل العراق). اخذ عنه الملا عبد الله لوبياجي وطوبال ملا محمد




طه غريب موسى ولد  في بغداد عام 1964 حاصل على شهادة البكلوريوس في علوم الموسيقى. قارئ للمقام وعازف لآلة الجوزة تعلم اصول المقام العراقي على يد الاساتذة احمد علي كمال والدكتور قارئ المقام عبد الله المشهداني

ويعتبر امتداد للمدرسة الكبانجية في طريقة ادائه للمقام العراقي حصل على المركز الاول في جميع مسابقات المقام التي اقامتها دائرة الفنون الموسيقية ولاكثر من عشر سنوات . قائد ومؤسس فرقة انغام الرافدين التراثية سجل العديد من المقامات العراقية من خلال تلفزيون واذاعة بغداد وله العديد من المشاركات مع فرقة انغام الرافدين التراثية في العديد من المهرجانات والمؤتمرات الفنية الدولية لايزال مستمرا بعطائه الفني من خلال الفعاليات الفنية في داخل وخارج العرا


طاهر الشيخلي: وهو من اهالي باب الشيخ اخذ المقام من رشيد القندرچي وسجل اسطوانتين بمقام السيگاه والخنبات


طوبال بيغم رضا: توفي في كركوك سنة ١٩٥٥ وهو من مطربي المقام والقوريات التركمانية


طوبال ملا محمد مردان قصاب: ولد في محله بيريادي في كركوك سنة ١٨٩٤ وتوفي فيها سنة ١٩٧٨ ودفن في مقبرة المصلى. وهو من مشاهير قراء كركوك. حفظ القرآن ودرس الفقه والسيرة والحديث، وحفظ الاشعار العربية والفارسية والتركمانية والكردية. اخذ المقام من خاله الحاج بكر قصاب ومن اخيه الحاج خضر مردان، وصاحب الحاج نعمان كركوكلي والاخوين ملا صابر وملا طه كركوكلي وسيد زينل صابونچي في المناقب النبوية الشريفة. كان يرأس حلقه الذكر في التكية الطالبانية الكبيرة وتكية حسام الدين القادري. اخذ عنه اولاده الحاج مصطفى والحاج وهبي وحفيده وجدي مصطفى، والملا حسن تكة چي والملا نوري شلتاغ والحاج احمد كبابچي والملا علي صوراني وغيرهم


طيف القطر
 


ع


عارف القيماقچي

عامر يونس الموصلي


عاصم البغدادي

السيد عباس باقر القسام


عباس محمد بطاوي


عباس الجبوري


عباس داود سليمان الجبوري


عباس قاسم المفتش


عباس قوزي


الحاج عباس (ابن كِمِبير) محمد علي عبد الكريم الشيخلي


عباس نشعه العدَّاده


عباس اليمنچي


السيد عبد السيد حمد محمد


الملا عبد الحميد رشيد العبيدي


عبد الجبار حمدي دروش علي الخشالي: ولد في بغداد سنة ١٩١١ واخذ المقام من شوكت انيس ورشيد القندرجي ويوسف حوريش وكان معروفا بضبطه للانغام


عبد الجبار گبوعي: ولد في الاعظمية سنة ١٨٦١ وتوفي سنة ١٩١٠. اخذ المقام من احمد زيدان وخليل رباز


عبد الجبار قلعه لي


عبد الجبار ملا سلمان مصطفى العباسي ولد في محلة حمام المالح بمنطقة الفضل في بغداد عام 1937 من اسرة دينية وتلقى التعليم الديني في الكتاتيب كعادة أهل بغداد ثم دخل المدرسة ولكنه لم يستمر وهو شقيق رجل الدين المعروف عبد الغفار العباسي. بدا مسيرته بممارسة المواليد النبوية والمناقب والاذكار في المناطق الشعبية, ثم اتصل بقراء المقام مثل... قدوري حسون وعبد الهادي البياتي وعبد الرحمن خضر ويوسف عمر ومحمد القبانجي وتاثر بالثلاثة الاخيرين , دخل الاذاعة سنة 1957 وسجل مقامي الاوج و الهمايون. رافق الحاج هاشم الرجب في حفلات خارج العراق للتعريف بالمقام العراقي وله تسجيلات اذاعية وتلفزيونية وهو حاليا مقيم خارج القطر. لم يسجل المقامات الكبيرة لكنه امتاز بروح التجديد والخفة في الاداء والتميز في اختيار الاشعار الفصيحة والعامية الجديدة في مقاماتة المسجلة. عرف المقام العراقي في احدى اللقاءات الصحفية بانه (مجموعة ألحان منسجمة بإطار فني واحد، والمقام ليس مجرد غناءٍ فقط وإنَّما روحية عراقية صرفة وحس إنساني يعد تراثاً إختص به العراق)


عبد الخالق صالح رحيم: اخذ المقام من رشيد القندرجي


عبد الرحمن البدري


عبد الرحمن الملا خضر الملا درويش الجصاني: ولد في بغداد محلة باب الشيخ سنة ١٨٥٢ وكان خطيبا واماما في جامع الحاج فتحي. اخذ المقام من ابيه ومن ابو حميد وغيرهما


عبد الرحمن خضر صفر البياتي


عبد الرحمن العزاوي


الملا عبد الرحمن ولي: من مشاهير المغنين القدامى. ولد في كفري نحو سنة ١٧٤٥ وتوفي فيها سنة ١٨٣٠ وكان يتردد على بغداد حيث اخذ منه بعض المغنين منهم رحمة الله شلتاغ. كما اخذ  عنه علي الصفو شيخ قراء الموصل


عبد الرحيم شهاب الاعظمي


عبد الرزاق داود السيد علي: ولد في بغداد سنة ١٩٠٤ واخذ بعض المقامات من رشيد القندرجي


عبد الرزاق عبد الفتاح الطائي الگبانچي: ولد في بغداد سنة ١٨٤٦ وتوفي فيها سنة ١٩٣١ وكان من مشاهير رجال المولد النبوي وعنده فرقة خاصة بها. وقد اشتهر بجمال صوته وارتفاع طبقته. اخذ المقام العراقي من ابو حميد وخليل رباز واخذ منه احمد رزيل وابنه محمد الگبانچي وغيرهم



الملا عبد الستار البدري


الملا الحافظ عبد الستار محمد جاسم الطيار: ولد في محله فضوة عرب في باب الشيخ ببغداد سنة ١٩٢٦ وتوفي في منزله في العطيفية يوم ١٢/١١/٢٠١٠ بعد صراع طويل مع المرض. كان من ابرز مقرئي القرآن وله صوت ضخم جميل وطريقة مميزة ومتقنة في التلاوة والتجويد على الطريقة العراقية. اشتهر باداء المناقب النبوية الشريفة والموالد والاذكار في مجالس العزاء والمناسبات الدينية، وبدأ كمنشد في بطانة الحاج محي الدين حميد مكي ثم قام بتأسيس فرقة خاصة به ضمت الملا علي حسن داود والملا حسين رجب العزاوي وكان ينشد معهم احيانا قارئ المقام يوسف عمر


الملا عبد العزيز التكريتي: كان من مشاهير قراء الموالد النبوية


الملا عبد العزيز الشكرچي


الملا عبد الفتاح معروف ظاهر العنزي الكرخي: ولد في بغداد محلة جامع عطا بالكرخ سنة ١٨٩١ وتوفي سنة ١٩٨٩ وهو من قراء القرآن الكريم والمولد النبوي. اخذ المقام من الملا جاسم سلامة والسيد محمد والسيد عبد وغيرهما واخذ اصول المولد النبوي من الملا عثمان الموصلي. سجل عددا من المقامات والاغاني في الاسطوانات في عقد العشرينات منها الخنبات والمنصوري والاوج والحجاز ديوان والمثنوي والاورفة


عبد القادر عبد اللطيف العزي النجار


الحاج عبد الكريم ابو البرنوطي بن احمد الدباغ: ولد في بغداد سنة ١٨٥٥ وتوفي سنة ١٩١٣ وكان يسكن محلة جامع عطا بالكرخ


عبد الكريم عبد الرحمن محمد: ولد في بغداد محلة تبة الكرد سنة ١٩١٢ وكان من المطلعين على الانغام العراقية والمصرية وناقدا موسيقيا


الملا عبد الله الخير: كان من ضمن بطانة الملا عثمان الموصلي وهو من شغالة المولد النبوي


الملا عبد الله عمر لوبياچي اوغلو: ولد في محله صاري كهية في كركوك سنة ١٨٩٤ وتوفي فيها يوم ١٥/٧/١٩٧٤. كان مدرسا لتعليم القرآن واماما في جامه علاو اغا في محله جنجلر ولازم هذه الوظيفة حتى وفاته. اخذ المقام من الحاج نعمان رضوان كركوكلي ومن معاصريه الملا طوبال محمد والملا صابر والملا طه الكركوكلي. وكان صوته عريضا مترنحا ويغنى على طبقات عالية، وهو يؤدي المقامات الصعبه كالرست والبيات والمنصوري ويقرأ الشعر العربي والفارسي والتركي. مارس اداء المناقب النبوية الشريفة والمدائح والتقى بمعاصريه من قراء بغداد كيوسف عمر، وقد ابدى يوسف عمر اعجابه بصوت الملا عندما كان في السبعين من عمره وهو يقرأ منقبة في جلسه خاصة في كركوك


عبد الله فرحات: ولد في بغداد سنة ١٨٥٩ وتوفي سنة ١٩١٧ ودفن في مقبرة الشيخ معروف. كان يسكن محلة قنبر علي واخذ المقام من خليل رباز وغيره لكنه لم يحترف الغناء


الملا عبد الله الكركوكلي: توفي سنة ١٩١٠. من مشاهير قراء المقام العراقي. ولد في كركوك وسكن الموصل وتعلم فيها الغناء. اخذ عنه الملا عثمان الموصلي


عبد الله المشهداني



عبد اللطيف بن شيخ الليل: ولد في بغداد سنة ١٨٠٣ وتوفي سنة ١٨٨١ ودفن في مقبرة الغزالي في باب الشيخ. اخذ المقام من الملا حسن البابوججي. من اثاره في المقام العراقي انه اوجد نغمة اسمها الكپنگي ادخلها في مقام الحكيمي


عبد المجيد فليح العاني


عبد المجيد خيوكه


عبد الملك عبد الله الطائي


عبد المنعم احمد كاظم ابو السِعِد: ولد في بغداد بالكرخ سنة ١٩١٣ وهو من مشاهير قراء المولد النبوي اخذ المقامات من مختلف اصحاب الصنعة ومن محمد الكبانجي


عبد الهادي البياتي


عبد الواحد محمد علي عبد الرزاق خيوكه: ولد في بغداد سنة ١٩٠٢ واخذ المقام وصنعة المولد النبوي من ابيه


عبد الوهاب الافحج بن الحاج عبد الرزاق: ولد في بغداد سنة ١٨٢٨ وتوفي في جدة بالحجاز سنة ١٨٩٦ وكان من القراء المتقنين. اخذ المقام من شلتاغ وابو حميد واسرائيل بن المعلم ساسون


عبد الوهاب عبد اللطيف شيخ الليل: ولد في بغداد سنة ١٨٣١ وتوفي في ٢٠/٦/١٩١٣. كان ممجدا في الحضرة الكيلانية واخذ المقام من ابيه ومن شلتاغ وكان الدراويش في باب الشيخ يلقبونه عبد الوهاب بابا


عبد الوهاب محمود سليم: ولد في بغداد محلة باب الشيخ في كانون الثاني سنة ١٩١١ واخذ المقام من رشيد القندرجي والحاج عباس  الشيخلي ومحمود قدوري النجار


عبد الوهاب المنطفچي: ولد في بغداد سنة ١٨١٨ وتوفي سنة ١٩٢٦ ودفن في مقبرة باب المعظم. كان من قراء المولد النبوي والمقام العراقي
الحاج عبود الكاظمي: من مشاهير قراء المقام في الكاظمية

الملا عبود بستانجي اوغلو


عثمان تبله باش: من قراء المقام في كركوك


الملا عثمان الحاج عبد الله عمر الموصلي: ولد في الموصل سنة ١٨٥٤ وفي رواية اخرى سنة ١٨٤٠ وتوفي في بغداد يوم 30/1/1923 ودفن في مقبرة الغزالي. اصيب بالرمد وهو طفل فنشأ كفيفا لا يبصر. اخذ المقام العراقي من الحاج عبد الله الكركوكلي ورحمة الله شلتاغ وغيرهم. وهو من مشاهير قراء المقام والقرآن المجودين وله مؤلفات واشعار ودرس الموسيقى والعزف والعلوم الشرعية. تنسب له عشرات الموشحات والتنزيلات والالحان النفيسة التي حور بعضها  الى بستات تذيل المقامات واشغال للمولد النبوي لا تزال تستعمل في بغداد والموصل وكركوك. من الذين اخذوا عنه اصول التلاوة الحاج عبد القادر عبد الرزاق خطيب جامع الامام الاعظم والسيد محمود الهاشمي والملا مهدي الحافظ والملا عبد الفتاح معروف واخذ عنه المقام وصنعة المولد النبوي الكثير من القراء والشغالة. كان كثير الاسفار في البلاد واستقر فترة في الشام وفي مصر والاستانة في تركيا حيث سجل عددا من الاسطوانات بمقامات الغزل التركية. سجل بعض المقامات ونماذج من تلاوته على اسطوانات البكرة الشمعية في اواخر القرن التاسع عشر تلف معظمها. وكان صوته غليظا اجش وفيه بحة كما اجاد العزف على القانون والناي والعود والدف

عثمان الخطيب بن يوسف عز الدين الخلوتي القادري الموصلي: ولد في الموصل وتوفي فيها سنة 1732. من مشاهير القراء القدامى في الموصل وله حوالي خمسين موشحا دينيا من مختلف المقامات التي ذيلها بأسمه اشهرها سلسلة الرست وسلسلة الصبا التي تتألف كل واحدة منها من اربع قطع


عزيز القصاب: توفي في الموصل سنة ١٩١٢ وكان مشهورا بغناء المقامات والموشحات والقدود الحلبية والادوار المصرية. له بضع


 اسطوانات شمعية

عزيز يحيى قاسم الخياط: اصل اجداده من عانة، ولد في الموصل سنة ١٨٨٧ وتوفي فيها معدما ومريضا سنة ١٩٧٣. درس الموسيقى ومارس الغناء ثم اخذ المقامات من الملا عثمان الموصلي، وغنى في المجالس الخاصة وبيوت وجهاء الموصل. عمل مدرسا ومفتشا في عده الوية في العراق واصبح مديرا لمعارف تربية بغداد


علاء عبد الله: ولد في الموصل سنة ١٩٤٢ واخذ المقام العراقي من محمد حسين مرعي ودرس الموسيقى على يد الفنانين زكي ابراهيم وسمير كلو، وله الحان واوبريتات. سجل بعض الاغاني الفولكلورية والوطنية في التلفزيون


علوان مال الله العيشه: ولد في بغداد سنة 1866 وتوفي سنة 1929. اخذ المقام من احمد زيدان واخذ منه حميد التيلجي


علوان كَكَش بن محمد حسين: ولد في بغداد سنة 1888 وتوفي في البصرة سنة 1917. اخذ المقام من الاسطة محمود الخياط


السيد علي السيد حسين السيد علي العاني: ولد في بغداد سنة 1840 وتوفي سنة 1913. كان مغنيا وشاعرا له ديوان شعر ضاع وصنعته بالبداية قنداغجيا يصنع قناديغ البنادق ثم عين كموظف في مأمورية املاك السنية في بني سعيد التابعة الى قضاء الحي في وقتها. اخذ المقام من ابو حميد وغيره واخذ منه اخوه السيد ولي


السيد علي السيد احمد الحكيم: كان من اطباء بغداد في اوائل القرن التاسع عشر ويقال انه وضع مقامي الحكيمي والمدمي وكان يعالج مرضاه بالانغام


 علي الوهبي الموصلي: توفي في الموصل سنة 1787 والف عددا من الموشحات الدينية والتنزيلات التي كانت تقرأ في المولد النبوي في الموصل


علي جوامَير: ولد في بغداد سنة ١٨٨٠ وتوفي فيها سنة ١٩٠٣ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. كان خفافا في سوق الخفافين ببغداد. اخذ المقام العراقي من السيد جميل البغدادي واحمد زيدان


الملا الحافظ علي حسن داود العامري: ولد في محله العوينة ببغداد سنة ١٩٣٣ وكف بصره وعمره ثلاث سنوات لاصابته بالرمد. وهو من كبار مقرئي القرآن في العراق. تعلم في الكتاتيب وحفظ القرآن ودرس الفقه والتلاوة وعلم القراءات ثم عمل قارئا وخطيبا في جامع سراج الدين وفي جامع العيدروسي وجامع الدهان وغيرها. اخذ المقامات العراقية من والده قارئ المقام حسن داود العامري، واخذ الموالد النبوية من مختلف اصحاب الصنعة حيث كانت بداياته كمنشد في بطانة الملا عبد الستار الطيار. سجل ستة ساعات من التواشيح الدينية القديمة للاذاعة سنة ١٩٦٣ باشراف الحاج هاشم الرجب، ثم اصبح خبيرا للتلاوة في الاذاعة والتلفزيون سنة ١٩٨٤



علي الحسون: ولد في بغداد سنة ١٨٦٥ وتوفي فيها سنة ١٩٢٠. اخذ المقام من احمد زيدان


علي حسين علي الصفو


الملا علي الحاج جمعه سوراني

علي ارزوقي  ولد سنة 1940 في محلة سراج الدين في بغداد وبدأ مسيرته باداء المناقب والموالد النبوية في محلة الصدرية ودخل الاذاعة منتصف الستينات وكان متاثرا بالفنان ناظم الغزالي,سجل عدة مقامات للاذاعة والتلفزيون وفي المتحف البغدادي لسنين طويلة وهو حاليا عضو في فرقة شناشيل التراثية وله نشاطات وحفلات متواصلة



الملا علي صابونچي


علي بن علي ابو الفضائل العمري: ولد وتوفي في الموصل في القرن الثامن عشر. كان اديبا وشاعرا ونظم بعض الموشحات الدينية


علي قلعه لي


علي مردان ليلاني: اخذ من الحاج نعمان رضوان الكركوكلي ومن خضر بيرم


عناية الله اغا احمد افندي القابولي: ولد في بغداد سنة ١٧٦١ وتوفي فيها سنة ١٨١٤ وكان من مشاهير رجال الموسيقى فضلا عن انه كان من العلماء والادباء


عوني قدوري


الملا عيسى الشيخلى:  كان يعمل ضمن شغالة الملا عثمان الموصلي في الموالد النبوية



غ


غايب عابد اغا ناصر: ولد في محلة الحيدرخانة ببغداد سنة ١٨٩٦ واخذ المقام من حسن الشكرچي وعباس الجبوري ورؤوف البيج، واخذ صناعة المولد النبوي من كور رشيد والحاج احمد دبيس


الملا غزال عبد الكريم محمود: ولد في بغداد محلة صبابيغ الآل سنة ١٨٩١ وقد كف بصره في الثلاثين من عمره. اخذ المقام من احمد زيدان


ف


فائق رفيق النجار


فاروق قاسم جميل الاعظمي


فاضل البغدادي


فاضل محمد (جابر): ولد في الموصل وادى المقامات والاغاني التراثية. وجاء لقبه لشبه صوته بالفنان سعدون جابر


الملا فرج الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٧٧٤ وتوفي سنة ١٨٥٢. كان من مشاهير رجال المقام وقراء المولد النبوي، اخذ اصوله من الملا سعدي الموصلي. وهو اقدم من نعرف من قراء المولد


فريده محمد علي


فلفل الياس كرجي


فوزي سعيد الحزين المصلاوي



ق


قاسم الرامي الموصلي: توفي في الموصل عام 1772 وكان اديبا وموسيقارا له عدة موشحات من تأليفه تداولها من بعده القراء في الموصل
قاسم الجنابي


قدو جاسم محمد اغا قزاز باشي الاندلي: ولد في محله الجلالي في بغداد سنة ١٨٧٣ وتوفي سنة ١٩٥٦. وهو من مشاهير رجال المقام العراقي ومتقني هذه الصنعة وله طريقة خاصة في الاداء رقيقة جميلة،. اخذ المقام من احمد زيدان ورزا حسين اغا، واخذ منه حسين النداف. سجل عدة مقامات على اسطوانات البكرة الشمعية في اوائل القرن الماضي


قدوري حسون اليمنچي: ولد في محلة السيد عبدالله ببغداد سنة ١٩١٠ وتوفي سنة ١٩٦٤. كان يسمى ايضا عبد القادر حسون وهو جيد الاداء والغناء. اخذ المقام من ابيه ومن رشيد القندرچي وسجل عدة اسطوانات منها الرست، السيگاه كما سجل لصالح اذاعة بغداد مع جوق يوسف بتو عددا من المقامات كالحجاز ديوان والمخالف والخنبات والجهاركاه والنوى


قدوري صالح عبدان درويش العزاوي: ولد في محله العزة ببغداد سنة ١٨٨٦ وكان يسكن محلة التپة ووظيفته فراش في مديريه البرق والبريد العامة. اخذ المقام العراقي من ابيه ومن رزا حسين اغا


قدوري صالح القندرچي: ولد ببغداد سنة ١٨٦٢ وتوفي سنة ١٩١٠ وكان يسكن محلة الاكمكخانة. كان قارئا متقنا ومغنيا مجيدا، اخذ المقام من اسرائيل بن المعلم ساسون


قدوري مال الله عليوي العيشة: ولد ببغداد سنة ١٨٦٢ وتوفي سنة ١٩٢٦ وكان يسكن محله فضوة قرة شعبان. اخذ المقام من خليل رباز ورافق احمد زيدان طويلا. اخذ عنه الاستاذ محمد القبانچي
قشا اوغلو: مغني من اصل فرنسي سكن منطقة القورية في كركوك واشتهر باداء مقام العمر كله


قوچ علي: ولد ببغداد سنة ١٨١٣ وتوفي فيها سنة ١٨٩٥. كان من مشاهير مغني بغداد في ايامه، اخذ المقام العراقي من رحمه الله شلتاغ والحاج حمد النيار


قيس عبد الرزاق السامرائي



ك


كامل نجم عبد الله علي فرج گضيب: ولد في بغداد محلة الحيدرخانة سنة ١٩٠٩ واخذ اصول التمجيد من كور رشيد واشغال المولد من مختلف الشغالة


كريم عثمان


الحاج كمال طوبال


كور رشيد مصطفى اغا: ولد في بغداد سنة ١٨٥٩ وتوفي فيها سنة ١٩٢٩ وكان كفيف البصر. وهو من مشاهير قراء المولد النبوي ومن العارفين بالمقام وكان يسكن محلة الحيدرخانة. اخذ عنه كثيرون من قراء الموالد النبوية



ل


لْطَيِف بن رازقية: ولد في الكرخ ببغداد سنة ١٨٤٢ وتوفي سنة ١٨٨٩ واخد المقام العراقي من ابو حميد


لؤي عبد المجيد العاني


م


ماشا الله المندلاوي: من مشاهير القراء في القرن التاسع عشر, ولد في مندلي سنة ١٧٧٨ وتوفي في بغداد سنة ١٨٥١. وهو من اكراد مندلي وكان مكاريا بين بغداد والمدن الاخرى. اخذ منه شلتاغ بعض المقامات العراقية


مال الله: ولد في طوز خورماتو وهو من مشاهير قراء المقام ومغني كركوك في القرن التاسع عشر ينسب له مقام يسمى مال الله من الحجاز


مئير بن المعلم حسقيل القندرچي: ولد في بغداد سنة ١٨٤٢ وتوفي فيها سنة ١٩١٠. اخذ المقام من اسرائيل بن المعلم ساسون


الملا مبارك: ولد سنة ١٨٦٣ ومات في بغداد سنة ١٩١٢. وكان من شغالة المولد النبوي وقد اشتغل في بطانة الملا عثمان الموصلي


مجيد گرگر احمد البكر: ولد في محلة القراغول ببغداد سنة ١٨٩٤ ومات جنديا مع الجيش العثماني في الحرب العظمى. كان قهوجيا تقع قهوته في محلة الفضل ويتردد اليها الكثير من قراء المقام منهم احمد زيدان. كان مشهورا بقراءه مقام البهرزاوي ويقال ان احمد زيدان نفسه كان يسر لغنائه اذا غنى البهرزاوي بل كان يطلب منه غنائه ويكلفه به. ويقال انه توقف عن الغناء بعد وفاة احمد زيدان

مجيد رشيد
محمد اسكندر: قارئ مقام من داقوق اشتهر بمقام سمي باسمه مقام الاسكندري

محمد بن البالوشي: ولد في بغداد محلة فضوة عرب سنة ١٨٧٥ وتوفي سنة ١٩١٢ وكان كفيف البصر. وهو من قراء المقام ومتقنيه


محمد جميل اسماعيل حجازي الاعظمي: اخذ المقام من ابيه وهو غير محترف للغناء. يوجد له تسجيلين من حفل خاص بمقامي الحجاز ديوان والمخالف
السيد محمد الجروداري: من مشاهير قراء المقام القدامى في النجف

محمد حسكة الموصلي: توفي سنه ١٩١٢ في الموصل. من مشاهير قراء المقام
السيد محمد حسين نينو: من مشاهير قراء المقام في كربلاء ويروى انه حين كان يغني كان يصل صوته لجميع انحاء المدينة


محمد خضير خليل السيد طه: ولد في بغداد محلة فضوة عرب سنة ١٨٧٥ واخذ المقام العراقي من احمد زيدان
محمد خضير عباس ارديني الحسناوي


الملا محمد خليل اغا بيرقدار


محمد رؤوف


محمد زكي درويش السامرائي


محمد سبتي محمد: ولد في بغداد سنة ١٨٢٣ وتوفي فيها سنة ١٩٠٠ وهو من اهالي محلة قرة شعبان. اخذ المقام العراقي من شلتاغ وغيره


محمد شعيب


السيد محمد السيد عبد الله الصفار: ولد في محلة راس القرية ببغداد سنة ١٨٥٢ وتوفي فيها سنة ١٩٠٠. اخذ المقام من السيد حسن السيد علي


السيد محمد السيد عبد السيد حمد محمد: ولد في الكرخ سنة ١٨٦٧ وتوفي فيها سنة ١٩٢١ ودفن في مقبرة الشيخ معروف. اخذ المقام من ابيه. ويقال انه سجل بعض المقامات على الاسطوانات
محمد عبده: مغني تركماني من كركوك ينسب له مقام يسمى عبده له


محمد عبد الرزاق عبد الفتاح الگبانچي: ولد في محلة سوق الغزل ببغداد سنة ١٩٠١ وتوفي فيها سنة ١٩٨٩ ودفن في الجامع المسمى باسمه في منطقه الحارثية. وهو من اشهر قراء المقام العراقي في القرن العشرين. اخذ المقام من قدوري العيشه ومن السيد ولي بن حسين ومن الاسطه محمود الخياط واخذ ايضا من والده عبد الرزاق. تتبع اساليب قدماء المغنين وطرقهم بواسطه من ادرك من الحفظه وذوي الخبرة في الانغام حتى بلغ في صناعته منزلة رفيعة يقف عندها الكمال والتجويد. ومن تصرفاته النغميه في المقام العراقي انه ادخل نغمة الابراهيمي في مقام الحسيني وادخل النهاوند في البيات والقطر في الحكيمي وادخل في مقام الراشدي نغمتي الرست والعلزبار وادخل في مقام الاورفة نغمات الحجاز والحسيني والبيات كما لحن عددا من البستات والاغاني والاناشيد. ابتدع عددا من المقامات الجديدة وهي اللامي, الحجاز كار كرد, النهاوند, القطر, الهمايون والحويزاي. سجل معظم  المقامات العراقية على الاسطوانات ابتداءا من سنة 1925 ومثل العراق في مؤتمر القاهرة الاول للموسيقى العربية سنة 1932. كما اشتهر باداء الموالد النبوية مع كبار  قرائها. اخذ منه المقام عددا من مشاهير المغنين كيوسف عمر وحسن خيوكة وعبد الرحمن خضر وناظم الغزالي وعبد الرحمن العزاوي وغيرهم على ما باتت تسمى الطريقة القبانجية في المقام العراقي وقد طغت على غيرها من الطرق القديمة كالزيدانية والقندرجية والربازية. اعتزل الغناء سنة 1969

محمد عرب جلبوين: من اساتذة المقام في كركوك وله ابتكارات خاصة
محمد علي خيوكة بن الحاج عبد الرزاق عبد حسن: ولد في بغداد محلة جديد حسن باشا وتوفي فيها سنة 1908. وكان من قراء المولد النبوي اخذ منه ابنه عبد الواحد خيوكة واحمد رزيل


محمد عيفان العاشق


محمد غدير قدوري


محمد الفيترچي بن نوري بن قاسم بك: ولد في بغداد محلة المهدية سنة 1908 واخذ المقام من محمد الكبانجي


محمد واثق اسماعيل العبيدي الاعظمي
محمد يتيم: مغني تركماني من القرن التاسع عشر ينسب له مقام يسمى يتيمي


محمود بن الطحانة: كان من شغالة المولد النبوي. اخذ صنعته من الملا عثمان الموصلي وكان ضمن بطانته واسس فرقة خاصة به بعدها


الحاج محمود ايوب


الملا محمود الاعرج بن الحاج بكر: ولد في بغداد سنة 1850 وتوفي سنة 1918. وكان من قراء المولد النبوي اخذ صنعته من والده الحاج بكر التتنجي


محمود حسن



الحاج محمود مصطفى الحايك (ابن طيبه): ولد في محلة العوينة ببغداد نحو سنة 1860 وتوفي في البصرة. اخذ المقام من حسن الشكرجي واخذ منه السيد شاكر البنا


الاسطه محمود الخياط بن احمد الزغير خلف الكروي: ولد في بغداد محلة الحيدرخانة دربونة الخشالات سنة 1872 وتوفي سنة 1925 ودفن في مقبرة باب المعظم. كان خياطا بارزا للازياء الشعبية توارث المهنة عن اجداده. وهو من مشاهير قراء المقام العراقي اخذه من المغني احمد زيدان واخذ منه حسون اليمنجي ابن اليهودية ومحمد الكبانجي. سجل بعض المقامات على اسطوانات شمعية مطلع  القرن العشرين ضاعت جميعها. كان مشهورا بأجادة مقامي المحمودي والابراهيمي حيث كانت له طريقة خاصة في اداءها


محمود رشيد السماك


محمود شكر القندرچي: ولد في بغداد محلة قنبر علي سنة 1832 وتوفي سنة 1900. اخذ المقام من اسرائيل بن المعلم ساسون


محمود عبد الله الشيخلي: من قراء المنقبة النبوية الشريفة


محمود فاضل القيسي


محمود قدوري النجار: ولد في باب الشيخ ببغداد سنة 1878 وتوفي سنة 1931. اخذ المقام من خاله الحاج عبد الوهاب شيخ الليل ومن احمد زيدان


محمود قمر عبد الله عبد القادر الشيخلي: ولد في بغداد سنة 1804 وتوفي سنة 1884 واخذ المقام من رحمة الله شلتاغ


الملا محمود مصطفى المنطفچي: ولد في بغداد سنة 1823 وتوفي سنة 1900 وكان من قراء المولد النبوي


محمود نديم هادي البناء: ولد في بغداد سنة 1895 واخذ المقام من عدة قراء وسجل بعض الاسطوانات


الحاج محيي الدين عبد الحميد مكي: وهو من اهالي محلة باب الشيخ توفي في بغداد عام ١٩٤٣. وهو من قراء المناقب النبويه الشريفه وكان له فرقه خاصه للانشاد على طريقه الملا عثمان الموصلي، وكان من ضمن بطانته الحافظ عبد الستار الطيار


مقداد محمد عمر
الحاج مرعي حسون السامرائي


مصعب الصالحي


مصطفى حسن محمد علي: ولد في بغداد سنة 1898 واخذ المقام من رشيد القندرجي والملا غزال


مصطفى عباس


مكي الحاج صالح لطيف العبيدي: ولد في مكة المكرمة سنة ١٩٠٣ وقدم الى بغداد صغيرا. لازم رشيد القندرجي فترة طويلة واخذ منه وكان يعمل مع الردادة في بعض تسجيلاته. اصبح بعدها مؤذنا في الحضرة النبوية
ممه لي: قارئ مقام من كفري اشتهر في كركوك في القرن التاسع عشر ونظم مقام سمي باسمه


الملا منذر احمد صالح العبيدي الاعظمي: وهو المقرئ المعروف ولد في الاعظمية سنة 1944. اخذ مبادئ التلاوة من الملا عبد الله  الافغاني واخذ اصول المقام العراقي من والده ومن جميل الاعظمي. كان مؤذنا وممجدا في جامع صالح افندي في محلة السفينة ومؤذنا في جامع الامام الاعظم
السيد مهدي الرشدي: من مشاهير قراء المقام القدامى في النجف


 مهدي عيسي الصباغ: ولد في محلة راس الساقية في بغداد سنة ١٨٨٦ وتوفي فيها سنة ١٩١٦



الملا الحافظ مهدي فزع عبد الله مطر ثعيلب العزاوي الشهرباني: وهو من فخذ البو اسد ولد في المقدادية سنة 1898 وقدم الى بغداد صغيرا فأخذ اشغال المولد النبوي وصناعته من الملا عثمان الموصلي وتعلم المقامات من عدد من مشاهير قراء بغداد. سجل بضع  مقامات واغاني في الاسطوانات في عقد العشرينات منها الخنبات والمخالف والصبا. وقد آلت اليه رئاسة قراءة المولد النبوي وتلاوة القرآن في بغداد لفترة طويلة حتى وفاته وكانت عنده فرقة خاصة تخرج منها العديد من القراء المرموقين وله طريقته الخاصة في التلاوة على  الطريقة البغدادية. توفي سنة 1959


موجيلا مصطفى (موجي): وهو من مشاهير مغني المقامات والقوريات التركمانية في كركوك. اعدم سنة ١٨٦٠ لقتله احد الاشخاص ونفذ فيه الحكم على ملأ من الناس

مؤيد حسن



ن


ناجي عثمان حافظ: ولد في بغداد سنة ١٩١٠ واخذ المقام من رشيد القندرجي وسيد جميل البغدادي


ناحوم يونا بن يونا درزي ناحوم: ولد في بغداد حي الدهدوانة سنة ١٨٧٨ وتوفي سنة ١٩٥٥  كان من مشاهير عازفي الكمانة اشتغل في جوق حوكي بتو وكانت وظيفته البستجي في فرقة الجالغي الذي يغني بعد قارئ المقام. اخذ المقام من المغني احمد زيدان وسجل ز الكثير من الاسطوانات بالبستات البغدادية. كان من المطلعين على المقام العراقي ويمتلك معلومات جيدة عن رجاله واخبار مغنيه


ناصر حسين علي فضل: ولد في بغداد سنه ١٨٩٥ وتوفي سنه ١٩٥٢. اخذ المقام من رحمين نفطار افندي وجاسم التيلچي ورشيد القندرچي والحاج جميل البغدادي. سجل عده مقامات في الاسطوانات منها الحكيمي، المدمي، الرست، البهرزاوي، الاورفه، والعجم


ناظم الغزالي: ولد سنة ١٩٢١ وتوفي سنة ١٩٦٣ وشيع جثمانه جمهور غفير في بغداد. بدأ ممثلا في معهد الفنون الجميله ثم دخل الاذاعه سنه ١٩٤٨. من ابداعاته انه اخرج الاغنية من اطار المقامات وكونها تابعة لها، وسجل العديد من الاغاني والمقامات لصالح الاذاعة والتلفزيون وفي حفلاته في العراق وباقي الدول العربية. تزوج من المطربة سليمه باشا مراد
ناظم شكر
نجاح عبد الغفور


نجم الدين عبد الله صفاء الدين الشيخلي: ولد في بغداد سنة ١٨٩٣ وتوفي سنة ١٩٣٨ ودفن في مقبرة الغزالي. اخذ المقام العراقي من رحمين نفطار افندي واخذ اصول المولد النبوي من الملا عثمان الموصلي ومختلف اصحاب الصنعة. كان ممجدا في جامع الشيخ عبد القادر الگيلاني وقارئا للذكر والتهليلة كما غنى في مقهى عزاوي في منطقة الميدان. سجل العديد من الاسطوانات لصالح شركتي بيضافون واوديون في ١٩٢٥ و١٩٢٨ منها البيات، المنصوري، السيگاه، الرست، النوى، الصبا، المدمي، البهرزاوي، الحكيمي، الابراهيمي، الحجاز ديوان، الحجاز آچغ، الاوج، الجبوري، المحمودي، الطاهر، العجم، الخلوتي، المخالف، الشرقي دوگاه، الحويزاوي، اللامي، والخنبات


نجم عبود الاعظمي


نجم عبود الرجب


نسيم شمولي الصايغ


الحاج نعمان خليفة رضوان الكركوكلي: ولد في كركوك سنة ١٨٥٠ وتوفي فيها سنة ١٩٣٦ ودفن في مقبرة المصلى. اخذ المقام من الملا عبد الله كركوكلي. وكان من مشاهير رواد المقام في كركوك وتنسب له اكثر من مئة موشح وتنزيلة ضاع اغلبها وبعضها لا يزال متداولا بين قراء المولد في كركوك، منها (بحب المصطفى الكامل) من نغم النوى و(اللهم صلي على محمد يا رب) من نغم البيات التي كتبها في طريقه الى الحج، وله اشعار. عاصر الملا عثمان الموصلي الذي اخذ منه بعض البستات التركمانية وحورها الى تنزيلات. ومن قراء كركوك الذين اخذوا عنه المقامات والتنزيلات الاخوان الملا صابر والملا طه الكركوكلي و الحاج بكر قصاب وطوبال ملا محمد قصاب وملا عبد الله لوبياچي والملا زينل صابونچي والملا حكيم قلعة لي، والحاج احمد كبابچي وخالد اغا وخضر مردان والملا علي صابونچي وغيرهم كثير


نعمان عثمان الدفتري العمري الموصلي: ولد وتوفي في الموصل في القرن التاسع عشر والف عددا من الموشحات


نمير يحيى الشيخلي
نمير ناظم

الملا نور الدين بقال أوغلو


الملا نوري شلتاغ


نوري صبري السيد حبيب: ولد في الموصل سنة ١٩١٢ لكنه بغدادي الاصل. اخذ بعض المقامات من قدو جاسم الاندلي ولازمه لفترة طويله. ومن المقامات التي اخذها منه الرست والسيگاه والحجاز والصبا والپنجگاه على طريقة رزا حسين اغا وهي طريقة قديمة بادت يقرأ اصحابها بين شفافهم فيقومون بتقطيع الذبذبات النغمية بطريقة بديعه


نوري عبد الله سليم النجار: ولد في محله حمام المالح سنة ١٩٠٢ وهو من شغالة المولد النبوي اخذ انغامه من احمد رزيل وربيع العبد ونجم الشيخلي


نيسان اليهودي: ولد في محله فرج الله سنة ١٨٥٧ وتوفي فيها سنة ١٨٩٥ واخذ المقام من رحمين نفطار

ه


الملا هادي العزاوي: من قراء المنقبة النبوية الشريفة، كان ضمن بطانة الملا عبد الستار الطيار في فترة الخمسينات


هاشم محمد رجب العبيدي: ولد في الاعظمية ببغداد سنة ١٩٢١ وتوفي سنة ٢٠٠٣ وهو شقيق الكتبي قاسم محمد رجب صاحب مكتبة المثنى ببغداد. تخرج من كليه الشريعة ومارس غناء الابوذيات والمربعات البغدادية ثم اخذ المقام العراقي من رشيد القندرچي والحاج جميل البغدادي والسيد سلمان الموصلي كما اخذ عزف السنطور من يوسف پتو. قاد فرقة الچالغي البغدادي عند تأسيسها في الخمسينات وعزف على السنطور لكثير من قراء المقام المعاصرين ثم اتجه بعدها الى تدريس المقام العراقي وآلة السنطور والبحث الموسيقي. وهو من خبراء المقام العراقي ورد اسمه في دائرة المعارف البريطانية وله مؤلفات عديدة في اصول المقام وتحقيق المخطوطات وتاريخ الموسيقى العربية. وابناءه جميعا من الموسيقيين البارزين


السيد هاشم مصطفى البقال: ولد في بغداد سنة ١٨٩٢ وتوفي في البحرين خارج العراق سنة ١٩٢٠. اخذ المقام من احمد زيدان وحسن الشكرچي. كان ممجدا لبعض الوقت في جامع منورة خاتون وكان ممتازا بعلو الصوت وارتفاع طبقات الجواب


و

وجدي مصطفى كمال طوبال: ولد في كركوك واخذ المقام عن جده طوبال ملا محمد مردان وهو حاليا معلم للمقامات في بيت المقام العراقي في كركوك

السيد ولي السيد حسين علي العاني: ولد في محلة بني سعيد في بغداد سنة ١٨٦٢ وتوفي سنة ١٩٢٢ ودفن في مقبرة الشيخ عمر. اخذ المقام من خليل رباز واخيه سيد علي. كان من مشاهير مغني بغداد ومتقنيهم، وقد اخذ منه الاستاذ محمد القبانچي

وليد ابراهيم الدليمي

وليد بيرقدار

الحاج وهبي طوبال

الحاج وهَيِب ابو البرنوطي: سجل بعض المقامات في الاسطوانات منها البيات والحسيني والارواح. اخذ عنه اسماعيل خطاب القيسي


ي

الملا الحافظ ياسين طه شكر العزاوي: ولد في بغداد محلة الفضل سنة ١٩٣٦ وتوفي سنة ٢٠٠٦.  وهو من كبار مقرئي العراق وقراء المولد النبوي اخذ عن الملا حسن علي داود

يعقوب مراد العماري

يحيى ادريس

الملا يحيى ايوب: من قراء الموصل. اخذ فن المنقبة النبوية من سيد اسماعيل الفحام

يحيي قاسم الرامي الموصلي: ولد وتوفي في الموصل في اوائل القرن التاسع عشر. وهو ابن الموسيقار والاديب المعروف الشيخ قاسم الرامي اخذ عنه الموسيقى والف الموشحات. كان متصوفا قادريا

يهودا نفتالي

يوسف انطوان بدروس اصلان: ولد سنة ١٨٤٤ ببغداد وتوفي سنة ١٩٢٩ وكان من مشاهير العازفين على الكمنجة والسنطور والقانون والچنبر والآلات الايقاعية وكان خبيرا بالمقام العراقي

يوسف حوريش بن ساسون شوع عزرا: ولد في محلة قاضي الحاجات في بغداد سنة ١٨٨٩ وتوفي في اسرائيل سنة ١٩٧٦. اخذ المقام من احمد زيدان وروبين رجوان ومن ابن خالته شاؤول عبودي. سجل عدة مقامات في الاسطوانات لصالح شركتي بيضافون وهوموكورد منها النوى، الخنبات، المنصوري، السيگاه، الجبوري، الحجاز ديوان، العجم، القوريات، الحسيني، الحكيمي، والحديدي، كما سجل عدة مقامات لصالح اذاعة اسرائيل العربية وقد فسد صوته في كبر سنه. وكان مقام النوى الذي قرأه في الاسطوانة يعتبر اروع النماذج لهذا المقام، كما تميز باداء مقام الخنبات. ويوسف حوريش من كبار المغنين وذوي العلم باصول المقام وتركيبه

يوسف حييم هارون القندرچي: ولد في محلة تحت التكيه في بغداد سنة ١٨٦١ وتوفي سنة ١٩٣٣ واخذ المقام من اسرائيل بن المعلم ساسون

الحاج يوسف رضا عزيز الكربلائي: ولد في محلة القراغول ببغداد سنة ١٨٨٠ وتوفي في الناصرية سنة ١٩٥١. كان من شغالة المولد النبوي وقد سجل بعض الاغاني والمقامات في الاسطوانات منها الهمايون والدشتي والپنجگاه

الحاج يوسف محمد جواد خضير الاعظمي: ولد في الاعظمية وكان يجيد بعض المقامات منها الابراهيمي والمخالف. اخذ منه ابنه الحاج يونس

يوسف يعقوب بصون الشعار: ولد في محلة قنبر علي في بغداد سنة ١٨٥٢ وتوفي سنة ١٨٨٩ واخذ المقام من ابو حميد وحاچم سلطان البياتي

يوسف عزيز مطيرة: ويلقب ايضا (يوسف طيرة)، ولد في الحلة سنة ١٨٨٠ وقدم بغداد صغيرا. اخذ المقام من احمد زيدان ونسيم شمولي الصايغ ويهودا نفتالي وسعد الله الاغواني وهو ذو خبره فائقة في معرفة دقائق الانغام واجادة اداء المقام

يوسف عمر داود اغا البياتي: ولد في محلة جديد حسن باشا ببغداد سنة ١٩١٨ وتوفي في ١٤/٧/١٩٨٦. وهو من مشاهير قراء المقام العراقي المتقنين لفنهم ان لم يكن آخرهم. تربع على عرش الغناء البغدادي لعدة عقود بعد اعتزال استاذه محمد القبانچي واستمر بالغناء حتى مماته. تعلم القرآن الكريم في صغره ولم يكمل تعليمه بعد الدراسه الابتدائية. كان منذ طفولته يستمع بشغف الى اسطوانات محمد القبانچي ورشيد القندرچي ونجم الشيخلي وعباس كمبير. بداياته الفنية كانت في حفلات المولد النبوي حتى اصبح من قرائها المحترفين ثم دخل الاذاعة سنة ١٩٤٨. سجل عددا لا يحصى من المقامات والبستات والابوذيات والموالد النبوية في الاسطوانات والاشرطه ولصالح الاذاعة والتلفزيون منذ عقد الخمسينات، واشتهر بحفلاته الخاصة لمحبي المقام في داخل وخارج العراق ومنها في خان مرجان خلال عقد الثمانينات


يوسف نوري محمد محي الدين آغا زادة كركوكلي: ولد في محلة المصلى بكركوك واكمل دراسته في مدارس الخاصة. وهو شاعر اخذ المقام من استاذ المقامات في وقتها السيد سنطوري سليمان واخذ يغني ويلحن اشعاره بها. توفي سنة ١٨٠٠


يونس ابراهيم كني: من قراء الموصل، اخذ المقام من السيد اسماعيل الفحام


يوسف عبد الله الطائي




الحاج يونس يوسف محمد جواد الاعظمي: ولد في محلة الشيوخ بالاعظمية سنة ١٩١٢ وتوفي يوم الثلاثاء ٦/١/١٩٧٦. تعلم القران الكريم في صغره وأكمل دراسته الابتدائية ثم اشتغل موظفا في دائرة ضريبة الاستهلاك إلى أن احيل على التقاعد. كان رخيم الصوت ملم بأصول المقامات العراقية والأنغام. ادى الادوار المصرية ثم الموالد النبوية والذكر والتهليلة وله تصرفات نغمية فيها. اخذ فن المقام من أبيه ومن السيد جميل الاعظمي ورشيد القندرجي وسلمان موشي والحافظ مهدي العزاوي المقرئ الشهير والاستاذ محمد القبانچي. بدأ بتسجيل المقامات لإذاعة بغداد سنة ١٩٣٨ وكان اول مقام قرأه هو الرست وقد اشتهر بتسجيل لمقام التفليس حيث اداه بقصيدة عربية فصيحة لاول مرة، وقد أذاعت له إذاعة لندن بعض تسجيلاته . وكان رجلا صالحا، وقورا وديعا، كان يصلي إماما بالجماعة في مسجد ملا خطاب بالاعظمية أحيانا


المصادر:

المقام العراقي واعلام الغناء البغدادي - المرحوم الشيخ جلال الحنفي - الدار العربيه للموسوعات - بيروت لبنان ٢٠٠٠
المقام العراقي الى اين - حسين اسماعيل الاعظمي - دراسه فنيه نقديه فكريه برؤيه مستقبليه -  المؤسسه العربيه للدراسات والنشر - بيروت لبنان ٢٠٠١
المقامات الشعبيه في كركوك - ترزي باشا-
التراث الموسيقي في الموصل - محمد صادق الجليلي -
   المقام العراقي - هاشم الرحب -