يوسف عمر - مقامات وبستات بغدادية 5 Yusuf Omar

Yusuf Omar
Fraghum Bachani
Private concert



شعر من ( القصيدة الزينبية ) للامام علي بن ابي طالب وابوذية مع اغنية تراثية ( فراگهم بچاني ) من حفل خاص للفنان يوسف عمر
صرمت حبالك بعد وصلك زينب * والدهر فيه تصرم وتقلب
فدع الصبا فلقد عداك زمانه * وازهد فعمرك مر منه الأطيب
ذهب الشباب فما له من عودة * وأتى المشيب فأين منه المهرب

يا هالتنشد عن الاطباع عادة
گلبي من النوايب صار عادة
شبابي راح ماله بعد عادة
واتاني الشيب وين المفر ليه

*
فراگهم بچاني * چالماطلية بالضلع
بيك اشترك دلالي * يگلون حبي زعلان
آه يا گهوتك عزاوي * بيها المدلل سهران

حچلي الصدگ بطرمبيل * انت ركبت لو بالريل
دمعي دفگ شبه السيل * فيض جميع الوديان

لاركض وراهم واصيح * نوبة انچبح نوبة اطيح
ما ظل بيه عظم صحيح * سواها بيه زعلان

يمه لزمتني الخوفة * واخاف احچي من الطوفة
تجي امه وتشوفه * سواها بيه سلمان


*

Rabbeitak Zghayrun Hasan
Yusuf Omar



ربيتك صغيرون حسن
يوسف عمر وفرقة الجالغي البغدادي
الكلمات من التراث مع شعر للسيد محمد سعيد الحبوبي من قصيدة يا غزال الكرخ:

لا ارضى عني تگوم حسن * ولا ارضى تبعد
ولا ارضى جاري تصير حسن * ولا ارضى تبعد

ربيتك زغيرون حسن * ليش انكرتني بابا حسن
بعيونك الوسعات حسن * موزر صبتني

جيت اضمن الجسرين حسن * من دولة الروس
واخذ عبر بوسات حسن * مو لازم فلوس

مكافش من الروس حسن * آني وزماني
عضيته من علباه حسن * عضني من اذاني

گلبي احترگ وجهين حسن * شبهچ يا طاوة
گولوله للبطران حسن * يحچي برهاوة

( عارض الشمس جبيناً بجبين * لنرى أيكما أسنى سنا
وأسب في عطفك عطف الياسمين * وأنثن غصناً إذا الغصن انثنى
حبذا لو قلبك القاسي يلين * انما قدك كان الألينا )

تسألني هالمخلوگ حسن * هالبويمة منين
جابوها لي الزوار حسن * صوغة من الحسين



*

Jawad Jawad Musayibi
Yusuf Omar



اغنية من التراث القديم - يوسف عمر والجالغي البغدادي
من حفلات خان مرجان
جواد جواد مسيبي * محمد جواد مسيبي
وانته سبيت اهل الهوى * عجب انته ما تنسبي

عالشامة ال بالزردوم * وياك نگعد ونگوم
  عمت عينه الشاف النوم * يا بعد روحي وكل هلي
محمد جواد مسيبي
وانته سبيت اهل الهوى * عجب امك ما تنسبي

جواد جواد جوادي * مسيباوي لو بغدادي
جواد لا تصير عنادي * من يزعل يسبينا سبي
محمد جواد مسيبي
وانته سبيت اهل الهوى * عجب انته ما تنسبي

يمة لزمتني الخوفة * واخاف احچي من الطوفة
تجي امه وتشوفه * فايت على قنبر علي
محمد جواد مسيبي
وانته سبيت اهل الهوى * عجب امك ما تنسبي

*
Maqam Juburi
Yusuf Omar



مقام الجبوري من فروع مقام البيات
من حفل عام للاستاذ يوسف عمر

حنا بحد العرف للناس ما هو بغدر
العيون من سرسحت عالمتن سودة الغدر
وانچيد اهل الردى بالماضيات الغدر
ما نگبل اللاش عن درب الخطى لو زل
يرويك فعل الردى للغانمة لو زل
للصاحب الزين نگبل زلته لو زل
لاچن ما تنغفر زلات راعي الغدر

*



شعر وابوذية مع اغنية (دشداشة صبغ النيل) للاستاذ يوسف عمر من حفلات خان مرجان

و في كل يوم جيئة وذهاب * للأعظمية و الهوى جذاب

دخيلك يالخذت عﮔلي وناجاي
داوي جروح البﮔلبي وناجاي
كل يوم انا رايحلك وانا جاي
للمعظم جذبني هواك اليه

*

Maqam Hakimi
Yusuf Omar



يوسف عمر - مقام الحكيمي وركبانية

حين ان طره بمسمعي ذكرك وتاذيني
ناديت بأسمك جهر ما فاد تاذيني
خليت روحي العزيزة دوم تاذيني
واشوف حبل الرجا ما بيننا متصل
ان گلت آه ٍ ضمير حشاشتي متصل
ممزوج گلبي بگلبك والنفس متصل
والعارضات الذي تاذيك تاذيني
*
(ركبانية)
ياللي نسيت الوعد اذكر عهودك يوم
وارحم دموع الاسى من مقلتي دوم
يرضيك هذا الالم محرم عيوني النوم
وعلى فراش الضنا من علتي محموم
عندك شكيت الالم ما سمعتلي شكوة
نحت وبچيت وصحت چان الجزا جفوة
ارجوك خلص الگلب من هذي هالبلوة
لا تصير ظالم وظلمك يا فتى معلوم
خليتني بالامل واتنه مواعيدك
لفتة ولا تلتفت وتسلم بأيدك
شبساع اخي تكبرت وشمختلي بجيدك
لا يا عديم الوفا يل بالهجر معلوم
ليلي طويلٍ فلا خلٍ يوافيني
من عاديات الدهر يومٍ يواسيني
هيهات ذاك الوفي وينه اليوافيني
اهل الوفا ما وفوا چيف اهل الهجر يوفون
خذ يا نسيم السحر مني سلام الهم
واحچيلهم حالتي وباللطف عاتبهم
ما رضيت منهم بدل ما سمعت عاذلهم
لا يكون بعدي انا يصير السبب ينسون
*
Maqam Husayni
Yusuf Omar and al-Chalghi al-Baghdadi
1972, Baghdad, Iraq.



تسجيل اذاعة بغداد 1972
مقام الحسيني وذبني عليهم يا مجرى الماي
شعر ابي الطيب المتنبي

مالنا كلنا جو يا رسول * أنا اهوى وقلبك المتبول
كلما عاد من بعثت اليها * غار مني وخان فيما يقول
نحن ادرى وقد سألنا بنجد * أقصير طريقنا ام يطول
وكثير من السؤال أشتياق * وكثير من رده تعليل
صحبتني على الفلاة فتاة * عادة اللون عندها التبديل
*

دذبني ذبني عليهم * بالله يا مجرى الماي
حيران عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن
يا رحنه رحنه من ايديهم * ما تنفع الوسفات
حيران عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن
يا ليلي ليلي ما نامه * يشهد عليه غطاي
زعلان عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن
يا ذبني ذبني غرامه * مكَدر اكَومن عاد
سكران عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن
يا كلما اريدك * تبخل عليه ليش
زعلان عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن
يا محد عاد يفيدك * بس الذي يهواك
زعلان عليمن
صاحي لو سكران عليمن آه عليمن آه عليمن

**




هذه الاغنية تعود لنهاية العهد العثماني وتعبر عن مشاعر العراقيين السياسية تجاه المحتل البريطاني حيث تتحدث عن سقوط البصرة (صفت هندو) وعن محاولة انشقاق نقيب البصرة طالب النقيب بالتواطؤ مع الشيخ خزعل امير المحمرة والشيخ مبارك الصباح امير الكويت (همه الثلاثة الخانوا) وينادي المتحدث سلمان وهو احد ضباط الجيش التركي بأن يردهم فهم كفار لأنهم خرجوا عن طاعة السلطان العثماني الذي يصفه بأنه ابو الاسلام

يا الحر يا الغالي يا الحر
عبدك واريد انخاك يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

والبصرة تبكي وتشكي
ديرة وصفت هندو يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

همه ثلاثة همه
هالخانوا السلطان يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

طالب وخزيعل طالب
هالخانوا السلطان يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

طالب وخزيعل طالب
ومبارك الخوان يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

ردهم يا سلمان ردهم
ذوله الاجوا كفار يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

نخدم السلطان نخدم
هو ابو الاسلام يا عبودي
لا يا حبيبي يا الحر

Comments

Popular Posts ~ مقالات سابقة