قارئ المقام صبحي البربوتي Subhi Barbuti

Subhi Barbuti
Maqam Nawa



قارئ المقام العراقي الاستاذ صبحي بربوتي الكرخي مقام النوى. شعر السيد محمد سعيد الحبوبي وابن الفارض

يا غزال الكرخ واوجدي عليك * كاد سري فيك ان ينتهكا
هذه الصهباء والكأس لديك * وغرامي في هواك احتنكا
فأسقني كأساً وخذ كأساً اليك * فلذيذ العيش ان نشتركا
***
أبرقٌ بدا من جانب الغور لامع * ام ارتفعت عن وجه ليلى البراقع
نعم اسفرت ليلا فصار بوجهها * نهار به نور المحاسن ساطع
ولما تجلت بالقلوب تزاحمت * على حسنها للعاشقين مطامع
تواضعت ذلا وانخفاضا لعزها * فشرف قدري في هواها التواضع
خليلي اني قد عصيت عواذلي * مطيع لأمر العامرية سامع
فقولا لها اني مقيم على الهوى * واني لسلطان المحبة خاضع
-----

صبحي بربوتي ظاهر الظاهري ولد في بغداد الكرخ محلة سوق الجديد سنة ١٩٣٨ ودخل الكتاتيب وحفظ القرآن وانهى دراسته الاعدادية سنة ١٩٦٤ وانخرط في العمل الطباعي في مطبعة اسعد لصاحبها محمد سعيد البياتي ومن تلامذة رشيد القندرچي. شارك في حفلات المتحف البغدادي وبيت المقام العراقي، وادى معظم المقامات الرئيسية والفرعية وفاز بالمركز الاول في مسابقات عدة بالاضافة لتميزه باختيار النصوص الشعرية الجديدة في قراءاته. اصبح عضوا في الهيئة الادارية لبيت المقام منذ تأسيسه عام ١٩٩٤ وعضوا في الهيئة الاستشارية بدائرة الفنون الموسيقية عام ٢٠٠١ وله الفضل في تخريج عددا من القراء الشباب في دورات تعليم المقام العراقي مثل نمير ناظم وحسين سعد وغيرهم، ولا زال لحد يومنا مستمرا بعطائه الفذ في خدمة هذا الموروث الجميل، ويعد في طليعة قراء المقام العراقي حاليا

Comments

Popular Posts ~ مقالات سابقة